تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
الأثنين 15-10-2018 - رقم العدد 16811
الثورة:     بحثا جهود مكافحة الإرهاب..والإسراع بإعادة فتح المعابر الحدودية...المعلم: سورية تقف على أعتاب النصر الجعفري:السوريون واجهوا الإرهاب نيابة عن العالم        الثورة:     اليوم.. افتتاح معبر نصيب - جابر الحدودي        الثورة:     استخدام الأسلحة المحرّمة سلوك أميركي ممنهج ومتعمّد.. وجريمة حرب... سورية تطالب مجلس الأمن بإجراء تحقيق دولي بجرائم «التحالف الأميركي»        الثورة:     لا مستقبل لأميركا في سورية... «فورين بوليسي»: واشنطن أنفقت 500 مليون دولار على تدريب الإرهابيين        
طباعةحفظ


مظاهرات في لندن وأثينا وفيينا رفضاً للعدوان على سورية

وكالات - الثورة
عدد خاص
الأحد 15-4-2018
تظاهر آلاف البريطانيين أمس وسط لندن وأمام مقر الحكومة في «دوننغ تريت» رفضا لمشاركة بلادهم في أي عدوان عسكري قد يشن ضد سورية.

المشاركون في المظاهرة التي دعت إليها مجموعة «ارفعوا أيديكم عن سورية» أكدوا أن الهدف من التجمع بهذه الأعداد الكبيرة إظهار معارضة الرأي العام البريطاني للتهديدات بشن عدوان على سورية مرددين هتافات تستنكر هذه التهديدات وإصرار الحكومة البريطانية على السير في ركب الإدارة الأمريكية التي تنتهك مبادئ وميثاق الأمم المتحدة الذي لا يجيز التدخل في شؤون الدول الأخرى أو الاعتداء عليها.‏

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها.. «لا للحرب مع سورية ولا للحرب مع روسيا» .. «أسمعوا صوتكم للجميع» .. «لا مزيد من الحرب» .. «لا تقصفوا سورية» إضافة إلى رسوم كاريكاتيرية تسخر من رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي.‏

وأوضح المتظاهرون أن الحكومة البريطانية تلعب لعبة قد تقحم البلاد في حرب عالمية ثالثة وذلك بعد إعلان استعدادها للمشاركة في عدوان عسكري مع الولايات المتحدة وفرنسا بذريعة مزاعم استخدام السلاح الكيميائي في مدينة دوما رغم أن فريق بعثة تقصي الحقائق الذي أرسلته منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى سورية لم يباشر مهامه بعد.‏

ودعا المتظاهرون الحكومة البريطانية إلى التوقف عن دعم وتمويل الإرهابيين في سورية ضمن مخططها لزعزعة استقرار هذا البلد وهدفها في ذلك واضح ومماثل لأهداف حلف الناتو من قبل في غزو العراق مؤكدين أن أي عدوان على سورية يعني تقديم الدعم المباشر للتنظيمات الإرهابية فيها التي باتت تشكل خطرا ليس على المنطقة فحسب بل على أوروبا والعالم أجمع.‏

وفي العاصمة اليونانية أثينا خرجت مظاهرة نظمها اتحاد النقابات العالمي تضامنا مع الشعب السوري ورفضا للتهديدات الأمريكية والبريطانية والفرنسية بشن عدوان على سورية.‏

وكان اتحاد النقابات العالمي دعا جميع النقابات العمالية وعمال القارات الخمس إلى التحرك على المستوى الدولي للمطالبة بإنهاء المخططات الخطرة للإمبرياليين والتهديدات التي يطلقونها ضد سورية وشعبها.‏

كما احتشد أبناء الجالية السورية في النمسا وأعضاء بمنظمة «ارفعوا أيديكم عن سورية» ونشطاء من أحزاب نمساوية أمام مبنى السفارة الأمريكية في فيينا اليوم تنديداً بالتهديدات الأمريكية والغربية ضد سورية.‏

واستنكر المتظاهرون السياسات العدوانية والاستعمارية للولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ودعمهم المفضوخ وغير المحدود للارهابيين.‏

ورفع المتظاهرون الأعلام السورية والروسية مرددين شعارات مناهضة للغرب وسياسته في الشرق الأوسط كما أعربوا عن وقوفهم إلى جانب أبطال الجيش العربي السوري في حربه ضد الإرهاب حتى القضاء على آخر فلول المرتزقة والإرهابيين.‏

وكانت مجموعة «ارفعوا أيديكم عن سورية» دعت في وقت سابق اليوم المواطنين البريطانيين إلى الخروج في مظاهرة شعبية وسط لندن وأمام مقر إقامة رئيسة الوزراء تيريزا ماي في «داوننغ ستريت» للتعبير عن الرفض الشعبي لمشاركة بريطانيا في أي عدوان عسكري يشن ضد سورية.‏

كما دعت عدة منظمات وتجمعات مدنية فى الولايات المتحدة الأمريكية إلى التظاهر في نيويورك الأحد القادم تنديداً بتهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشن عدوان على سورية.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

صحيفة الثورة

 

علي قاسم
مصطفى المقداد
علي نصر الله
خلف المفتاح
منذر عيد
سعاد زاهر
اسماعيل جرادات
علي جديد
نعمان برهوم
فردوس دياب
منال السماك
عامر ياغي
عبد الحليم سعود

دمشق

الطقس في دمشق

حلب

الطقس في حلب

اللاذقية

الطقس في اللاذقية

دير الزور

الطقس في دير الزور

تدمر

الطقس في تدمر

 
 

الافتتاحيات 2004

المقالات 2004

 

الأعداد السابقة

اليوم الشهر السنة

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية