تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
الخميس 13-12-2018 - رقم العدد 16859
الثورة:     العثور على مستودعي أسلحة بينها صواريخ «لاو» إسرائيلية من مخلفات الإرهابيين غرب نوى بدرعا        الثورة:     المقداد: سورية تلتزم بأحكام القانون الدولي في جهودها لمكافحة الإرهاب        الثورة:     سورية: بعض الدول تسيّس ملف عودة المهجرين.. وتعرقل جهود الحل السياسي        الثورة:     بمشاركة 120 من ممثلي الشركات الرومانية: مؤتمـــر اقتصـــادي يناقـــش فـــرص الاســـتثمار في ســـورية        الثورة:     في محافظات حمص وطرطوس واللاذقية.. الصندوق الدولي للتنمية الزراعية «إيفاد» يستأنف نشاطه جزئياً في سورية        الثورة:     إضاءة شجرة الميلاد بفندق الداماروز        الثورة:     إطـلاق خـدمــة البطاقة الذكيـــة للآليـــات الخـاصــة منتصف الشــهر المقبـل ..         
طباعةحفظ


طرطوس.. مصــرون علــى محاربـــة الإرهـــاب وداعميــــه

عدد خاص
الأحد 15-4-2018
هيثم يحيى محمد

تابع أبناء طرطوس العدوان الغادر أولاً بأول وأكدوا عبر نزول الكثير منهم إلى الشوارع أو على مواقع التواصل الاجتماعي عن تنديدهم وشجبهم بالعدوان وتأكيدهم أنه لن يزيدهم إلا إصراراً على الاستمرار في محاربة الإرهاب وتحقيق النصر النهائي عليه وعلى دول العدوان التي تدعمه..وقد أجرينا اللقاءات التالية أخذنا من خلالها آراء الناس بهذا العدوان وموقفهم من القائمين به:

- الإعلامي فايز الصايغ: تمخض الجبل الأميركي والجبل البريطاني والهضبة الفرنسية فولدوا فأرا أعرج.‏‏

عدوانهم أسقط هيبة الدول الثلاث..وعزز من عزيمة الشعب السوري.. العدوان بشكله وأسلوبه ومدته القصيرة يوحي بارتباك قادة دول العدوان وقصور رؤيتهم للحقائق وارتباكهم وهم يهرولون وراء الرئيس الذي يصفه شعبه بالرئيس المهزوز......العدوان في مضامينه ونتائجه انتصار سوري جديد على جبهة عالمية فيها أعتى عقل استعماري موغل في النذالة السياسية..سورية بخير والحياة فيها تسير كالمعتاد ولسان حال الناس يقول للمعتدين..خسئتم..لن تحققوا أهدافكم..سورية بعد العدوان أقوى من أي يوم مضى.‏‏

- الإعلامي السوري المقيم في موسكو نواف إبراهيم: واضح من الأهداف التي استهدفوها أنها لعبة فتيش لحفظ ماء الوجه فقط تحت شماعة استخدام السلاح الكيميائي.‏‏

إن الدفاعات الجوية من طراز بانتسير أس 1 التي زودت روسيا سورية بها مؤخراً أبلت بلاء حسناً وأسقطت 20 صاروخاً حسب الوارد. أرادوا فقط تدمير منظومة الدفاع الجوي للجيش العربي السوري وجس نبض المقدرة على مواجهة أعتى الصواريخ في الترسانة الهجومية الصاروخية الأميركية الغبية مثل رئيسهم.‏‏

-الشيخ أحمد بلال: بالنسبة للعدوان الثلاثي الذي جرى فجر اليوم على الوطن الحبيب فهو بالنسبة لنا أمر متوقع أن يطل الشيطان الأصيل برأسه مع أذنابه الفرنسيين والبريطانيين للدفاع عن عملائه من المنظمات الإرهابية التي عاثت وتعيث فسادا في سورية منذ سنوات. وما حصل اليوم هو رد مباشر من قيادة محور الإرهاب على الانتصارات التاريخية التي حققها جيشنا في الغوطة الشرقية.‏‏

نعم.. مع تكبيرات المؤمنين من أبناء شعبنا السوري..دخلت صواريخهم أجواءنا ليتصدى لها رجال جيشنا الباسل..ليسقطوها..قبل بلوغ هدفها..وماشاهدنا وسمعناه من صيحات النصر..وتكبيرات الانتصار عندما كانت صواريخنا تسقط صواريخ العدوان قبل بلوغ أهدافها.. خروج الناس إلى الشوارع للهتاف بحياة القائد والجيش والوطن.. ثقافة التحدي والإصرار..بعد سبع عجاف.. كل هذا..مع هذا النيسان الذي نحن فيه بشارة أمل كبير بالنصر بربيع حقيقي..للوطن وأبنائه.‏‏

- احمد سليمان لا تعليق لكل شخص كان نائما في منزله ويحلم أحلاما سعيدا والسماء تحترق....التعليق لأبطال الجيش التعليق لسيد العالم التعليق لحامية السماء أما نحن فنقول الله يحمي الجيش.‏‏

- علي عزو: لم ولن يستطع هؤلاء السفاحون الغربيون أن يقهروا إرادة شعبنا العظيم... جيشنا الباسل سيستمر بضرب أذنابهم في كل مكان... حتى تحرير كامل الأرض.‏‏

- سلمان سعيد: التاريخ يعيد نفسه.. ولكن الفرق أننا اليوم نحن الجيش العربي السوري والقائد المفدى والشعب السوري الشريف.. نحن فقط من يصنع التاريخ.‏‏

ابتسام اسكندر النصر لنا شعب شجاع لايهاب الموت صواريخ ترامب لاترعبنا الشعب نزل على الساحات تضامنا مع الجيش أما شعب (اسرائيل) فعندما يسمع بهجمة كله ينزل للملاجئ تحت الأرض الفرق كبير بيننا وبينهم نحن أقوياء لأننا أصحاب حق.‏‏

- بثينه فاضل ضوا لا نأسف سوى للغباء السعودي القطري الأردني، ماتت العروبة وبدأنا مرحلة الجيش الأسطورة الجيش العربي السوري..سورية من رائحة الجنة والملائكة تحميها.‏‏

- سيف الدين الخضري: فليسقط كل عدو تحت أقدام رجال الله في الميدان رجال الجيش العربي السوري لم ولن تخيفنا أساطيلهم وصواريخهم، والعدو لايفهم إلا لغة القوة ونتمنى أن يكون الرد فورا والمبادرة بالهجوم.‏‏

- يمان عطية وجوب الرد الفوري على القوات الأميركية الموجودة على الأراضي السورية إن لم يكن على تل أبيب.‏‏

- وائل الحسين: السوريون صامدون والجيش السوري يرد بقوة وبحكمة قائده وبشموخه.‏‏

- بسام علي كما فشل العدوان الثلاثي على مصر منذ 60عاما.....فشل العدوان الثلاثي اليوم على سورية...‏‏

- مهدي رسلان تابعنا الحدث منذ اللحظات الأولى وفهمنا أنهم جبناء أكثر مما كان متوقعاً وجيشنا جيش باسل نفتخر به.‏‏

- مضر الشيخ: الخزي والعار لأعداء سوريه والنصر لشعبنا وجيشنا، أما فيما يتعلق بالضربة فلم تكن بسيطة ولم تكن لحفظ ماء الوجه لأعداء سورية ولم يكن متفقا عليها مع الحلفاء أصبحت كذلك بفضل الرجال الساهرة خلف أجهزتها لا تغفل ثانية وقدمت كل طاقتها وكان إنجازا سيذكره التاريخ، مئة وعشرون صاروخا ليس شيئا قليلا، واصطيادهم ليس شيئا سهلا وما يزيد إحساسنا بالنصر إقرار الحلفاء أن جيشنا بمفرده من تصدى لهم.. بوركت سواعد هذا الجيش الصابر القوي.‏‏

- تغريد تفاحة صباح الصمود... صباح الجيش الذي لا يقهر.‏‏

- دينا أبو علي: نستنكر هذا العدوان الغاشم وسورية لن تركع والنصر لسورية وجيشها وقائدها وشعبها الصامد باذن الله.‏‏

- معين معلا شآم ما المجد أنت المجد لم يغب...هذا العدوان الخماسي الأميركي الصهيوني البريطاني الفرنسي الخليجي على سورية دليل على قوة سورية وصمودها وإفشالها لمخططات هذه الدول الاستعمارية وأذنابها الرجعية العربية وسيكون الرد على هذا العدوان مؤلما لهذه الدول الاستعمارية قريبا وبطرق متعددة ومختلفة على الأرض والنصر السوري بهمة جيشنا البطل وقائده المغوار قادم لا محالة وإن غدا لناظره قريب.‏‏

- علي وحيد فياض:اعتداء غادر حاقد.. يدل على حجم النصر الذي حققه جيشنا البطل في الغوطة ودوما.. ويدل على حجم المأزق والإحباط لدى دول العدوان. المعنويات مرتفعة والثقة كاملة بقدرات جيشنا البطل.‏‏

- لؤي الخطيب:إنه استعراض ما قبل النهاية فإما عودة إلى الحق واستحقاقات السلام بعد نجاح الجيش العربي السوري بإسقاط الصواريخ كالذباب وهو رد واضح وقوي ويؤسس لبداية تفاهمات جديدة بعد اختبار قوي وأما جنون وصراع القوى في أكثر من مكان وهذا ما استبعده لأن كلتا الدولتين روسيا وأمريكا يعرف حجم الدمار الذي يمكن أن يحدث من تصادم القوتين أقول هذا لأنني أدرك أن الأرض المقدسة السورية تتصارع عليها جميع قوى الشر في العالم حمى الله سورية.‏‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

صحيفة الثورة

 

علي قاسم
مصطفى المقداد
علي نصر الله
هيثم يحيى محمد
فردوس دياب
ياسر حمزة
لميس علي
مريم إبراهيم
ميشيل خياط
حسين صقر
هناء ديب
شهناز صبحي فاكوش
راغب العطيه

دمشق

الطقس في دمشق

حلب

الطقس في حلب

اللاذقية

الطقس في اللاذقية

دير الزور

الطقس في دير الزور

تدمر

الطقس في تدمر

 
 

الافتتاحيات 2004

المقالات 2004

 

الأعداد السابقة

اليوم الشهر السنة

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية