تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


سيئول وبيونغ يانغ تسرّعان خطا المصالحة.. تفكيك مكبرات الصوت عـلى الحدود

وكالات- الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 2-5 -2018
استكمالاً للخطوات التي تم الاتفاق عليها في قمة رئيسي الكوريتين، وبهدف إتمام المصالحة، بدأت الكوريتان تفكيك مكبرات الصوت التي كانت تنشر دعاية مضادة على الحدود شديدة التحصين بينهما بموجب تعهد في القمة التاريخية المشتركة في الأسبوع الماضي.

وهذه الخطوات رغم بساطتها، هي أول الابواب المفتوحة نحو عملية المصالحة وتأتي بعد اتفاق في الإعلان المشترك الموقع في قمة يوم الجمعة 27 نيسان الماضي بين مون جيه-إن وكيم جونج أون.‏

وقال مسؤول في الوزارة: إن كوريا الديمقراطية بدأت تزيل مكبرات الصوت، وأضاف أن سيئول بدأت تفعل المثل في الساعة الثانية بعد الظهر بالتوقيت المحلي، على حين ذكرت وكالة «يونهاب» الرسمية أن كوريا الجنوبية سجلت جملة من المؤشرات التي تدل على أن كوريا الديمقراطية تتخذ خطوات للتهدئة.‏

وفي مؤشر صغير آخر بعد قمة الجمعة، أعلنت كوريا الديمقراطية أنها ستقوم بتقديم الوقت لديها نصف ساعة ليتفق مع توقيت جارتها الجنوبية اعتباراً من الخامس من أيار.‏

واتفق زعيما الكوريتين في قمة تاريخية الأسبوع الماضي على مجموعة من خطوات المصالحة، بما فيها تعليق برامج الدعاية والأعمال الاستفزازية الأخرى على طول المنطقة الفاصلة بين البلدين.‏

وكانت الدعاية الموجهة ضد كوريا الديمقراطية عبر مكبرات الصوت تعتبر وسيلة رئيسية للحرب النفسية ضد بيونغ يانغ، وهي أحد العوامل المسببة للتوتر العسكري على الخط الفاصل بين البلدين.‏

كوريا الديمقراطية بدورها دعت مرارا إلى وقف إذاعة الدعاية المعادية لها، في أثناء المحادثات التي أجرتها الكوريتان مطلع الألفية.‏

وكانت الكوريتان قد اتفقتا في 4 حزيران 2004 على وقف الأنشطة الدعائية على الخط الفاصل، إلا أن كوريا الجنوبية استأنفت النشاط الدعائي عبر مكبرات الصوت.‏

تأتي هذه الخطوات وسط تكهنات بشأن مكان لقاء جونغ أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي قال إن القمة بينهما قد تكون خلال ثلاثة أو أربعة أسابيع.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية