تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


أوساط عربية ودولية تجدد تضامنها مع سورية...وقفة لأبناء جاليتنا في سان باولو استنكاراً للعدوان الثلاثي

سانا - الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 25- 4 -2018
عبر أبناء الجالية السورية في مدينة سان باولو البرازيلية خلال وقفة تضامنية عن استنكارهم للعدوان الثلاثي الأخير على سورية منوهين ببطولات الجيش العربي السوري في مواجهة الإرهاب.

وشارك في الوقفة التي أقيمت أمام مقر القنصلية العامة في سان باولو بالتنسيق مع اتحاد المؤسسات العربية الأمريكية «فياراب سان باولو» مئات الأشخاص من نواب إقليميين ورؤساء أحزاب سياسية برازيلية ومنظمات عالمية إضافة إلى حشد من أبناء الجاليتين السورية واللبنانية في سان باولو الذين رفعوا الأعلام السورية ورددوا هتافات تندد بالعدوان الثلاثي.‏

وأكد الدكتور ادواردو فيليسيو الياس رئيس فياراب سان باولو في كلمة له وقوف الجالية السورية مع وطنهم الأم سورية وإيمانهم بحكمة القيادة السورية وشجاعة الجيش العربي السوري في حربه على الإرهاب.‏

ونوهت الدكتورة سوكورو غوميز رئيسة المجلس العالمي للسلام بتضحيات الجيش العربي السوري للحفاظ على وحدة وسيادة الأراضي السورية داعية الشباب السوري في الاغتراب للتصدي للأكاذيب التي تبثها وسائل الإعلام حول الأوضاع في سورية.‏

كما ألقى نواب ورؤساء أحزاب برازيليون كلمات أكدت رفضهم للعدوان على سورية وتضامنهم الكامل معها.‏

من جانبه عبر القنصل العام لسورية في سان باولو الدكتور سامي سلامة عن شكره للأحزاب والمؤسسات البرازيلية والعالمية على المشاركة في الوقفة ضد العدوان الثلاثي منوها ببطولات الجيش العربي السوري خلال حربه على الإرهاب.‏

برلمانـي أوروبي سابق: هدفه حفظ‏

ماء وجه الدول المشاركة فيه‏

في الأثناء أكد عضو البرلمان الأوروبي السابق ايفو ستريتشيك أن العدوان الثلاثي الأمريكي الفرنسي البريطاني على سورية مرفوض تماما ويدل على عدم أهلية الدبلوماسية الغربية وكان هدفه حفظ ماء وجه الدول الثلاث المشاركة فيه.‏

وقال ستريتشيك في حديث لموقع أوراق برلمانية الالكتروني التشيكي: من غير المقبول على الإطلاق ما قامت به الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا من عدوان على سورية من دون انتظار نتائج التحقيقات حول الهجوم الكيميائي المزعوم في دوما.‏

وأكد أن المزاعم الغربية بوقوع هجوم كيميائي ومسؤولية الجيش العربي السوري عنه تفتقد إلى أي مصداقية وتخلو من المنطق مشيرا إلى أن الجيش السوري ينتصر ويحرر مختلف المناطق بدعم شعبي واسع وبالتالي ليس بحاجة إلى أي استخدام للسلاح الكيميائي.‏

ولفت إلى الأكاذيب التي مارستها الدول الغربية سابقا حيث هاجمت العراق بذريعة وجود أسلحة دمار شامل وتبين عدم وجودها كما قامت فرنسا بالأمر نفسه في ليبيا ولذلك فإن الغرب بسياسته الغبية خرب الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الأمر الذي تلمسته أوروبا خلال السنوات الأخيرة بشكل كبير.‏

كما أقام أبناء الجالية السورية في الفلبين وقفة تضامنية مع وطنهم سورية استنكاراً للعدوان الثلاثي الأميركي البريطاني الفرنسي عليه.‏

ورفع أبناء الجالية خلال وقفتهم الأعلام الوطنية ورددوا هتافات تعبر عن ابتهاجهم بانتصارات الجيش العربي السوري على التنظيمات الإرهابية وتصديه للعدوان الثلاثي على سورية.‏

من جهته نوه القنصل الفخري لسورية في مانيلا عصام الدبس ببطولات الجيش العربي السوري وانتصاراته في حربه على الإرهاب مؤكداً أن سورية ستظل عصية على الغزاة الطامعين.‏

الحزب العربي الديمقراطي الناصري‏

يجدد تضامنه مع سورية‏

وفي سياق متصل جدد الحزب العربي الديمقراطي الناصري تضامنه مع سورية في حربها ضد الإرهاب واستنكاره للعدوان الثلاثي الغاشم عليها.‏

وأكد احمد حسن الأمين العام للحزب خلال زيارة وفد لمقر البعثة القنصلية السورية في القاهرة اليوم تضامنا مع سورية أن الدول التي تتآمر على سورية هي ذاتها التي تآمرت وتتآمر على مصر وفلسطين مشيرا إلى ان ما تقوم به سورية حاليا هو إشعال للشعور القومي العربي من جديد مشددا على ان انتصارها على المؤامرة جاء بفضل صمود الشعب العربي السوري وجيشه الباسل والتفافهم حول قيادتهم الحكيمة .‏

بدورهم أشار أعضاء الوفد وهم عصام النظامي والدكتور محمد سيد احمد ويسري فتيان إلى أن العدوان الثلاثي على سورية جاء عقب هزيمة دول العدوان والمؤامرة وبسبب الانتصارات الكبيرة التي تحققها سورية في حربها ضد الارهاب.‏

ولفتوا إلى ان الإعلام المعادي قام بدور خطير في الأزمة في سورية من خلال محاولات تغييب الرأي العام العالمي موضحين أن الامبريالية العالمية والصهيونية يعملون على مدار سنوات لزعزعة العقيدة العربية المقاومة وفرض مخططاتهم الاستعمارية.‏

وبين جمال الدره والد الشهيد الفلسطيني محمد الدره ان موقف الحكومات العربية لا يمثل شعوبها المتضامنة بقوة مع سورية ولا سيما حيال العدوان الثلاثي عليها.‏

بدوره أكد الدكتور رياض سنيح رئيس البعثة القنصلية السورية في مصر أن الجميع بات يعلم اليوم أن ما يحدث في سورية هو مؤامرة وان الشعب السوري هو الصامد والمنتصر مع جيشه وقيادته.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية