تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


تحذيرات من وقوع مجازر بحق المدنيين بسبب العدوان التركي...حي الأشرفية في عفرين تحت القصف المدفعي.. وغارات جوية على جنديرس ومعبطلي

سانا - الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 14-3-2018
صعّدت قوات النظام التركي ومرتزقته عدوانها على الأحياء السكنية ومنازل المواطنين في منطقة عفرين والقرى المحيطة بها ما تسبب بإصابة طفل بجروح بليغة والحاق دمار كبير بالممتلكات والبنى التحتية.

وأفاد مراسل سانا في حلب بأن قوات النظام التركي قصفت بمختلف أنواع الأسلحة حي الأشرفية في مركز مدينة عفرين ما تسبب بإصابة طفل 14 عاما بجروح ووقوع أضرار كبيرة في المنازل والمحال التجارية والبنى التحتية.‏

ولفت المراسل نقلا عن مصادر طبية إلى أن الطفل الجريح أدخل إلى غرفة العناية المركزة نتيجة إصابته البليغة.‏

وأضاف المراسل أن اشتباكات عنيفة تدور حاليا بين قوات النظام التركي ومرتزقته المدججين بالأسلحة الثقيلة مع اللجان الشعبية المدافعة عن عفرين في عدد من قرى ناحيتي معبطلي وجنديرس بالتزامن مع قصف جنوني ينفذه طيران النظام التركي وسلاح مدفعيته على المناطق السكنية والبسـاتين الزراعيـة ما ينذر بوقوع مجازر بحق المدنيين في المنطقة.‏

وتتعمد قوات نظام أردوغان استهداف الطريق الوحيد الذي يربط بين حلب وعفرين بغية منع وصول أي مواد غذائية وإغاثية إلى المدينة مع الإشارة إلى أنها قصفت في الـ22 من الشهر الماضي قافلة محملة بمواد غذائية ووقود ومحروقات قرب معبر الزيارة قبل وصولها إلى منطقة عفرين.‏

وفي إطار ردود الفعل المستنكرة للعدوان ندد مواطنون سوريون وتشيك خلال وقفة احتجاجية مساء أمس الأول أمام وزارة الخارجية التشيكية بالعدوان الذي يشنه نظام اردوغان على شمال سورية مؤكدين أن القصف التركي على مدينة عفرين يتسبب بسقوط المئات من الضحايا المدنيين وتدمير واسع للبنية التحتية للمدينة.‏

وطالب المشاركون في الوقفة التي نظمها نشطاء من مبادرة «لا للعنصرية .. ومن اجل التضامن الاشتراكي» بالتعاون مع حزب الخضر التشيكي تحت شعار «لنوقف الاعتداء التركي على عفرين» الحكومة التشيكية باستخدام جميع الوسائل السياسة التي لديها للإسهام في إنهاء عدوان النظام التركي وعدم السماح بتصدير السلاح التشيكي إلى أنقرة .‏

الى ذلك أكدت الصحفيتان التشيكيتان ماركيتا كوتيلوفا ولينكا كليتسبيروفا أن النظام التركي يقوم بقتل المدنيين وحرق القرى بشكل وحشي وسط صمت معيب من حلف الناتو الذي تتمتع تركيا بعضويته.‏

وإشارتا في رسائل مفتوحة وجهت إلى مختلف القيادا ت السياسية التشيكية إلى أن نظام اردوغان يقوم منذ بداية الحرب على سورية بدعم المجموعات الإرهابية والمتطرفة وان قنابله تسقط على المدنيين وعلى المدن ولذلك فان من الواجب عدم إغلاق العيون أمام ما يجري.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية