تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


رحـــلة معـــاملة ..

عين المجتمع
الأربعاء 20-6-2018
غصون سليمان

أرادت أن تجدد جواز سفرها المنتهية صلاحيته قبل عام..دفعت في المصرف التجاري الرسوم المستحقة بقيمة 12ألف ل .س لتجديد جواز سفر عادي .. ولأمر طارئ أثناء التجديد اضطرت لان تستبدل العادي بالمستعجل..؟

حصلت على المستعجل في سرعة قياسية من فرع إدارة الهجرة والجوازات - محافظة دمشق ،تمام الساعة الثانية والنصف ظهراً تاريخ 17/9/2017 .وبعد خمسة أيام من تاريخه قدمت طلباً لاسترداد مبلغ ال12الفا الرسم العادي للجواز وكان التحصيل من مالية محافظة دمشق ساحة عرنوس..بناء ضخم من الخارج مساحة واسعة من الداخل حركة مراجعين لافتة.‏‏

تخيلت هذه المواطنة ان طلبها ومعاملتها التي لا تتجاوز ورقتين.. الطلب وصورة عن الوصل. أخذت الطلب النظامي من المالية حسبت أنها خلال فترة قليلة من الوقت لتجد نفسها تغرق في استنزاف اربع ساعات من الوقت توزعت صعودا ونزولا بين عدة طوابق ناهيك عن سؤال فلان وعلان عمن تعنيه المعاملة.‏‏

وفي حقل المعاملة بدأ التوقيع والختم من كوات وغرف حاسب ريع العقارات ،حساب الدخل المقطوع،شعبة التحصيل الثالثة(رواتب واجور)،شعبة التحصيل السادسة(جابي التركات،ارشيف الأرباح الحقيقية لبيان عنوان المكلف، شعبة التحصيل العاشرة(حاسب تجارة العقارات)،شعبة رسم التلفزيون،شعبة تحصيل الذمم،شعبة الحجز الاحتياطي شعبة تدقيق المعاملة وغيرها من الكوات الأخرى إلى أن انتهت المعاملة في مشوارها الأخير عند توقيع مديرعام المالية لكن الدوام الرسمي شارف على الانتهاء الثانية عشرة بعد الظهر .ليرحل الانتظار إلى اليوم الثاني في الساعة الحادية عشرة موعد توقيع البريد .‏‏

هذا التعب والتنقل من طابق لطابق ربما يشفع له هو حسن معاملة موظفي المالية بردهم على تساؤلات المراجعين عن سير حركة المعاملة على مدار الوقت دون تأفف.‏‏

لكن يبقى السؤال إذا كان استرداد مبلغ بسيط من المال يستغرق كل هذا الجهد فكيف بالمعاملات الكبرى المختلفة التي تعاني التشابكات المالية والإدارية والعقارية وغيرها الكثير .‏‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية