تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


البيئة والمجتمع..

حديث الناس
الأربعاء 20-6-2018
هنادة سمير

في الوقت الذي تتفنن الدول المتقدمة في أساليب تشجيع مواطنيها على المساهمة في فرز وتدوير النفايات (كإعادة بعض النقود إليهم مقابل إرجاع عبوات المشروبات الغازية الفارغة) على سبيل المثال، تكاد تكون تلك الثقافة معدومة في مجتمعنا في الوقت الحاضر.

وذلك على الرغم من إقرار الاستراتيجية الموضوعة من قبل إدارة النفايات في سورية منذ سنوات خلت بضرورة إشراك جميع المواطنين في عمليات فرز النفايات تمهيداً لإعادة تدوير القابل منها لذلك والتي تبدأ انطلاقاً من المنزل.‏

بالمقابل كثيراً ما يتم الإلقاء باللائمة على المواطنين في التخلص العشوائي من النفايات ورميها في الطبيعة ما يؤدي لاحقاً إلى الإضرار بعناصر البيئة الاساسية من تربة وهواء وماء والإضرار بالتالي بصحة وسلامة الإنسان.‏

لكن التفاعل الإيجابي الكبير من قبل المواطنين الذي لاقته إحدى المبادرات التطوعية التي أطلقتها واحدة من الجمعيات الخيرية لجمع المخلفات الورقية وتدويرها وبيعها لمصلحة الأسر الفقيرة المسجلة ضمن الجمعية قبل عدة سنوات يثبت عكس هذه النظرية، حيث عبر المواطنون من خلال مواقع التواصل الاجتماعي عن استعدادهم للتواصل مع السيارات الجوالة التي خصصتها الجمعية لجمع الكرتون والمخلفات الورقية من الأحياء وتخصيص حاويات لجمعها مع تقديم الشكر والامتنان للقائمين على هذا المشروع الخيري.‏

هذا يشير إلى أن المشكلة لا تكمن في المواطن دائماً إنما في تقصير الجهات المعنية بالأمر ليس فقط فيما يتعلق بنشر الوعي البيئي لدى جميع شرائح المجتمع إنما في وضع الخطط التنفيذية الملائمة التي تتيح للمواطنين التعاون معها فمن الملاحظ الغياب التام لحاويات فرز النفايات بحسب أنواعها في الشوارع والأحياء، وعدم السعي لإطلاق مبادرات مشابهة تحسن ربط الأهداف البيئية بالأهداف الاجتماعية بما يشجع المواطنين على التفاعل معها لخدمة أبناء وطنهم ومجتمعهم خاصة في ظل الظروف الحالية التي زادت في معاناة شرائح واسعة من المجتمع وهو ما نأمل من جميع الجهات المعنية بالبيئة والمجتمع أن يتم التنبه إليه في الخطط القادمة وإيلاؤه الأهمية اللازمة بما يعود بالخير على البيئة والإنسان والمجتمع.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية