تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


صحة

محليات - محافظات
الأربعاء 13-6 -2018
40عملية توسيع شرايين و20 إسعافية شهرياً في مشفى دمشق

دمشق - عادل عبد الله:‏

أكد مدير عام الهيئة العامة لمشفى دمشق الدكتور محمد هيثم الحسيني لـ (الثورة) أن شعبة جراحة الأوعية الدموية بالمشفى تقدم العمليات الجراحية الباردة وعلى مدار أربعة أيام بالأسبوع وتجرى حوالي 25 عملية بالشهر، وتندرج من عمليات كبيرة وأهمها عمليات البنطال الأبهري، إلى وصلات فخذية فخذية وعمليات الشمطات الشريانية الوريدية لمرضى القصور الكلوي.‏

رئيس شعبة جراحة الأوعية الدموية بالمشفى الدكتور إلياس شماس أكد أنه يتم إجراء جراحة الأوعية الدموية عندما يعاني المريض من أمراض الأوعية الدموية التي لا يمكن معالجتها بالطرق غير الجراحية، مشيراً إلى أنه يشرف على المرضى أطباء اختصاصيين وأطباء مقيمين، حيث تتكون الشعبة من 18 سريراً.‏

وذكر الدكتور شماس أن شعبة جراحة الأوعية تقدم الخدمات التشخيصية والطبية والعلاجية من خلال العيادات المختصة في المشفى لأكثر من 20 مريضاً يومياً، وتتم معاينتهم وإجراء إيكو دوبلر ملون في حال احتياج المريض لهذا الإجراء الطبي، كما يتم إجراء العمليات الباردة من عمليات كبيرة وأهمها عمليات البنطال الأبهري.‏

وبين رئيس شعبة جراحة الأوعية أنه يتم إجراء أكثر من 20 عملية إسعافية ويتم استقبال كافة الحالات الإسعافية خلال 24 ساعة، كما يتم إجراء عمليات توسيع الشرايين ووضع الشبكات، حيث يتم إجراء أكثر من 40 عملية شهرياً.‏

ونوه الدكتور شماس بأن كافة العمليات الإسعافية تجرى مجاناً، وبالنسبة للعمليات الباردة فإنها تكلفتها بنسبة زهيدة مقارنة بتكلفتها في المشافي الخاصة، وأن عمليات البنطال الأبهري في مشفى دمشق تكلفة إجرائها حوالي 30 ألف ليرة سورية، بينما في المشفى الخاص ما بين المليون والنصف والمليونين، كما يتم إجراء قسم من العمليات الباردة للمرضى المحتاجين بشكل مجاني، ونسبة إجراء هذه العمليات تصل إلى 35%، إضافة إلى أن عمليات توسيع الشرايين ووضع الشبكات تقدم لجميع المرضى وبأسعار زهيدة بالمقارنة مع القطاع الخاص حيث تفرق 50% تكلفة العملية.‏

***‏

..وفي مشفى زاهي أزرق بحلب: تكلفة علاج مريض التصلب اللويحي 3- 4 ملايين ليرة سنوياً والصحة تقدمه مجاناً‏

حلب - فؤاد العجيلي:‏

ضمن خطة وزارة الصحة لمتابعة الأمراض السارية والمزمنة تقوم لجنة التصلب اللويحي في مشفى زاهي أزرق التابع لمديرية صحة حلب بتقديم الخدمات الطبية والعلاجية لمرضى التصلب اللويحي في محافظة حلب بالإضافة إلى أعداد من المرضى من محافظات الرقة وإدلب وأرياف حلب.‏

وأوضح الدكتور باسل سليمان مدير مشفى زاهي أزرق أن عدد المرضى المسجلين يبلغ 431 مريضاً يتابعون العلاج مع لحظ زيادة في تسجيل المرضى الجدد بمعدل / 2- 5/ مرضى أسبوعياً، علماً أن هذا الرقم لا يعبر بدقة عن عدد المرضى بشكل كامل بسبب صعوبات التنقل من مناطق الأرياف البعيدة.‏

وأضاف سليمان أنه يتم تقديم العلاج الوقائي /الأنترفيرون/ بأشكاله الصيدلانية الثلاثة لكل مريض بشكل دوري بالإضافة إلى إجراء تقييم سريري مع الاستقصاءات اللازمة بشكل دوري أيضاً، مشيراً إلى أن الدواء يقدم مجاناً من قبل وزارة الصحة رغم تكلفته الباهظة، حيث تبلغ تكلفة علاج كل مريض من 3 - 4 ملايين ليرة سنوياً. وختم مدير المشفى حديثه أن هناك طموحاً لإحداث مركز خاص بالتصلب اللويحي تتوفر فيه كافة الخدمات الطبية مع إجراء البحث العلمي وأعمال الإحصاء، كما أن إدارة المشفى بصدد إحداث عيادة خاصة بالمرض وإعادة تقييم المرضى كون الوزارة ستقوم بإدخال علاجات حديثة.‏

من جانبه الدكتور محمد بسام حايك مدير عام مشفى ابن خلدون عضو لجنة التصلب اللويحي أشار إلى أن هذا المرض مخاتل ويمكن أن يتظاهر بأشكال عدة من الإصابات العصبية مثل التهاب العصب البصري الذي يسبب أذية بالرؤية أو الشلل النصفي أو السفلي أو خلل بالتوازن أو غيره، لافتاً إلى أن للمرض عدة أشكال سريرية مثل الشكل الهاجع الناكس والذي يعالج بأدوية الأنترفيرون والأشكال الأخرى مثل الشكل الحميد أو المترقي البدئي أو الثانوي والذي يمكن أن يعطى مثبطات المناعة أوغيرها، هذا بالنسبة للعلاج الوقائي.‏

بدورها الدكتورة نهى طوبال اختصاصية الأمراض العصبية عضو لجنة التصلب اللويحي أوضحت أن أهمية هذا المرض تأتي من كونه يصيب الفئة العمرية الشابة حيث تتركز الإصابات وسطياً بين 20 - 40 عاماً أي في سن الإنتاج، ولهذا فإن الاهتمام بهذا المرض وكشفه مبكراً وعلاجه من شأنه تأمين نمط حياة والتخفيف من مشكلات الإعاقة الناجمة عن هذا المرض وما يترتب عليه من أعباء وتكاليف اقتصادية واجتماعية لاحقة.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية