تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


رواتب ذوي الشهداء والأسرى تحت مقصلة الابتزاز الصهيوني... «تاغس شبيغل»: عواصف غضب ومقاومة ستضرب «إسرائيل» في ذكرى النكبة

وكالات - الثورة
أخبار
الأربعاء 9-5 -2018
في ظل ما يحيط بالشعب الفلسطيني من حصار خانق وما تنفذه حكومة الاحتلال من ممارسات قمعية من بطش وتنكيل واعتقال تعسفي اضافة الى مصادرة ابسط حقوق الفلسطينيين وسلب مقومات وجودهم

لتهجيرهم عنوة وخاصة في القدس المحتلة التي يسارع فيها الاحتلال بتنفيذ مخططاته الاستيطانية التهويدية في اطار مساعيه المحمومة لطمس التاريخ العربي في المدينة بـ»تبريك» الادارة الامريكية الحالية المنحازة للكيان الصهيوني وبتواطؤ مشيخات الخليج وصمت دولي مخز ومريب كل ذلك ادى الى غليان الغضب الفلسطيني وتنامي روح المقاومة ضد الاحتلال ومشاريعه التوسعية العدوانية.‏

وفي اطار تصاعد الرفض الفلسطيني لكل ما يحاك في كواليس التآمر الدولية والاقليمية على القضية الفلسطينية واستعار المواجهة مع المحتل الصهيوني بدأت حكومة الاحتلال تستشعر الخوف وتتحسب لعمليات مقاومة ستتمخض عنها الايام القادمة الامر الذي انعكس في تصريحات المتزعمين الصهاينة انفسهم، وسلط الضوء على مخاطرها المحتملة الاعلام الصهيوني اضافة الى الاعلام الغربي.‏

وفي هذا السياق اشارت مجلة «تاغس شبيغل» الألمانية الى أن حكومة الاحتلال متوترة للغاية وتشعر بالقلق في هذه الأيام وتخشى الكثير من الأمور وفي الأيام القادمة من المحتمل أن تضربها عواصف شديدة على عدة أصعدة وخاصة مع اقتراب ذكرى النكبة ،لذلك سيكون هذا اليوم حاملا في طياته انتفاضات غاضبة ومن المتوقع أن تكون هناك مسيرات مليونية فلسطينية وخاصة في ظل الدعوات الصهيونية لاقتحام الاقصى، حيث دعت ما تسمى بـ «منظمات الهيكل» المزعوم المستوطنين الصهاينة للمشاركة باقتحام واسع وبرقم قياسي للمسجد الأقصى المبارك الأحد القادم تزامنا مع ذكرى النكبة وشرعت المنظمة وجمعيات استيطانية تهويدية بالدعوى لتكثيف اقتحامات الأقصى حتى يصل العدد الأدنى إلى ألفي مستوطن مقتحم للمسجد .‏

ويأتي ذلك فيما يواصل المستوطنون المتطرفون اقتحاماتهم لباحات المسجد الأقصى من باب المغاربة بحراسة مشددة من قوات الاحتلال وذكر مسؤول العلاقات العامة والإعلام بالأوقاف الفلسطينية أن 79 مستوطنا بينهم 15 من طلاب الجامعات والمعاهد الصهيونية العنصرية بالإضافة إلى 20 من عناصر الاحتلال اقتحموا المسجد الأقصى على عدة مجموعات خلال الفترة الصباحية ووفرت شرطة الاحتلال الحماية الكاملة لهؤلاء المستوطنين بدءا من دخولهم عبر باب المغاربة، وتجولهم في باحات الأقصى بشكل استفزازي، وانتهاء بخروجهم من باب السلسلة.‏

ويتعرض المسجد الأقصى يوميا لسلسلة انتهاكات واقتحامات من قبل المستوطنين والجماعات الصهيونية المتطرفة وعلى فترتين صباحية ومسائية ،وكثف المستوطنون في الآونة الأخيرة من دعواتهم لتنظيم اقتحامات واسعة للأقصى، حيث وزعوا منشورات وكتبوا بطاقات للحث على زيادة أعداد المقتحمين، فيما يحاولون رفع عدد المقتحمين بشكل تدريجي يوميا.‏

من جهة أخرى وردا على مصادقة ما يسمى بالكنيست الصهيوني على قانون خصم ما يعادل رواتب الأسرى والشهداء والجرحى الفلسطينيين قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع: «إن الشعب الفلسطيني لن يخضع لهذه القرصنة والابتزاز المالي وسيواصل دعم الأسرى والشهداء والجرحى وعائلاتهم كضحايا لجرائم الاحتلال الإسرائيلي المنظمة فالحرية والكرامة أهم من المال ، مؤكدا أن حكومة الاحتلال هي حكومة الإرهاب المنظم في المنطقة و أن الأسرى الفلسطينيين هم أسرى حرية ونضال شرعي للخلاص من الاحتلال الغاشم داعيا السلطة الفلسطينية للتصدي لهذه الحملة العدوانية التعسفية العنصرية المعادية لحقوق الشعب الفلسطيني وللمعاهدات الدولية وللقانون الدولي على كافة المستويات ، مطالبا بضرورة البدء الفوري بملاحقة الاحتلال في محكمة الجنايات الدولية على جرائمه التي يواصل ممارستها بحق كافة أبناء الشعب الفلسطيني.‏

ميدانيا أصيب عدد من طلبة المدارس الفلسطينيين بالاختناق في مواجهات اندلعت قرب مجمع للمدارس وسط مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية ،كما شنت قوات الاحتلال حملة مداهمات واعتقالات واسعة في مناطق متفرقة من الضفة طالت 22 شابا فلسطينيا .‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية