تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


ميسي يتعملق ويكسر الأرقام القياسية وجوفنتوس يقتنص الفوز في الدقيقة القاتلة

رياضة
الاثنين 20-8-2018
هراير جوانيان

بدأ برشلونة رحلة الدفاع عن لقبه بطلاً للدوري الإسباني لكرة القدم بأفضل طريقة ممكنة عندما اكتسح ضيفه ألافيس 3/0 في المباراة التي أجريت بينهما على ملعب (نيوكامب) في الجولة الافتتاحية من الليغا.وقدم برشلونة شوطاً سلبياً

رغم حصوله على النسبة الأكبر من الاستحواذ على الكرة، ولكن التكتل الدفاعي للفريق الزائر حرم الفريق الكاتلوني من التسجيل أو حتى تهديد مرمى ألافيس بأهداف محققة.وربما كانت اللمحة الأبرز من جانب فريق المدرب إرنستو فالفيردي هي تسديدة ليونيل ميسي، النجم الأرجنتيني‏

وأفضل لاعب في العالم 5 مرات في الدقيقة 38 من ركلة حرة، اصطدمت بالعارضة الأفقية، لتحرم برشلونة من تحقيق الأسبقية في النتيجة قبل الاستراحة.وفي الدقيقة 64، نفذ ميسي ركلة حرة ذكية جداً، لعبها أرضية زاحفة خدعت لاعبي ألافيس الموجودين في الحائط البشري الذين قفزوا جميعاً من أجل إبعاد كرة ميسي ظناً منهم أنه سيلعبها عالية، ولكنه نجح في تسجيل أولى أهداف برشلونة.وفي الدقيقة 83، استطاع البديل البرازيلي فيليب كوتينيو إضافة الهدف الثاني بعد عمل مهاري مميز، استطاع من خلاله التغلب على حارس ألافيس وتعزيز تقدم البلوغرانا.وأبى ميسي أن تنتهي المباراة دون أن يوقع على أول ثنائية له هذا الموسم، حيث تمكن من تسجيل هدفه الشخصي الثاني والثالث لبرشلونة ليحقق البارسا أول 3 نقاط في مشوار الدفاع عن لقب الليغا.‏

وحمل الهدف الأول لميسي الرقم (6000) لصالح برشلونة في الليغا ، وذلك بعدما كان هو مسجل الهدف رقم (5000).وبهذا الهدف أيضاً رفع ميسي رصيده إلى 41 هدفاً عبر الضربات الحرة المباشرة، حيث سجل منها 35 رفقة الفريق الكاتالوني، ومن ضمنها 25 في بطولة الليغا، معززاً تفوقه على كريستيانو رونالدو الذي يملك 19 هدفاً.أما الرقم الأهم الذي حققه ميسي، فهو أنه نجح في التسجيل خلال 15 موسماً متتالياً في الليغا، مع العلم أن أول هدف للبرغوث بقميص برشلونة يعود إلى عام 2005 ضد فريق ألباسيتي.وأصبح ميسي أول لاعب في تاريخ الدوري الإسباني، يسجل هدفين (ألفية) مع نفس الفريق، حيث سجل سجل الهدف رقم 5000 في 1/2/2009، والهدف رقم 6000 في 18/8/2018.‏

فوز دراماتيكي لجوفنتوس‏

وفي الكالتشيو الإيطالي حقق جوفنتوس (حامل اللقب) فوزاً دراماتيكياً في المباراة الأولى له بقيادة نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي قدم مستوى مبهراً أمام كييفو والتي انتهت 3/2 ضمن الجولة الأولى . وقدم كريستيانو مستوى رائع خلال المباراة وكان قريباً من التسجيل في أكثر من لقطة لكنه فشل في وضع الكرة في الشباك ، وساهم بشكلٍ كبير بتحركاته في فوز فريقه. ولم تمر سوى 3 دقائق حتى افتتح الألماني سامي خضيرة التسجيل لصالح جوفنتوس ، لكن الشوط الأول انتهى بالتعادل بعد تسجيل كييفو هدف التعادل في الدقيقة 38 عن طريق البولندي ماريوز ستيبينسكي.وفاجأ كييفو الجميع في الدقيقة 56 عندما قلب النتيجة من ركلة جزاء نفذها إيمانويل جياكيريني بنجاح.ولم تستمر فرحة الفريق الملقب بـ (الحمير الطائرة) كثيراً حتى عادل العائد من آ.سي. ميلان ليوناردو بونوتشي النتيجة في الدقيقة 75 ، قبل أن يخطف فيديريكو بيرنارديسكي النقاط الثلاث بهدف في الوقت بدل الضائع.‏

ونجح نابولي في تحقيق فوز صعب على حساب لاتسيو 2/1 في الأولمبيكو.وكان لاتسيو الطرف الأفضل في الشوط الأول، حيث قص شريط التسجيل عن طريق المهاجم الإيطالي تشيرو إيموبيلي الذي راوغ 3 لاعبين من نابولي قبل أن يسجل الهدف في الدقيقة 24.وتمكن نابولي من تعديل النتيجة عن طريق البولندي ميليك في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للشوط الأول.وفي الشوط الثاني، نجح الفريق السماوي في تسجيل هدف الفوز عبر لورنزو إنسيني في الدقيقة 59، لتنتهي المباراة بفوز رجال كارلو أنشيلوتي.‏

دربي لندن لتشيلسي‏

وفي إنكلترا انتهى دربي العاصمة لندن بين تشيلسي وأرسنال بفوز الأول 3/2. وعوّض تشيلسي إهدار تقدمه بهدفين أمام أرسنال بتسجيله هدف الفوز على جاره اللندني في الدقائق العشر الأخيرة في قمة المرحلة الثانية.ورفع تشيلسي رصيده الى 6 نقاط بالتساوي مع توتنهام هوتسبير الفائز على جاره اللندني ايضاً فولهام 3/1 .فعلى ملعب (ستامفورد بريدج) ، استهل لاعبو المدرب الإيطالي ماوريتسيو ساري المباراة بهدف مبكر حمل توقيع الإسباني بيدرو رودريغيز (7)، مسجلا هدفه الثاني هذا الموسم. وأهدر بعدها المهاجم الغابوني بيار ايمريك أوباميانغ فرصة بالغة السهولة، مطيحا الكرة فوق العارضة عن بعد نحو ستة أمتار. فرصة دفع المدفعجية ثمنها غاليا وبسرعة، بعدما ضاعف المهاجم الإسباني ألفارو موراتا النتيجة (20).‏

لكنه عوض سريعا بتسديدة يسارية قوية من حدود المنطقة ارتدت من يد الحارس الإسباني كيبا اريسبالاغا القادم من أتلتيكو بلباو مقابل 80 مليون يورو (37).وسجل أرسنال الذي خسر مباراته الافتتاحية أمام مانشستر سيتي (0/2)، هدفه الثاني في غضون 4 دقائق عن طريق النيجيري أليكس ايووبي بيمناه في قلب المرمى، بعد عرضية من مخيتاريان (41). وسيطر تشلسي على الشوط الثاني، وقبل نهاية الوقت الأصلي بتسع دقائق، خسر المهاجم الفرنسي لأرسنال ألكسندر لاكازيت الكرة في ملعبه، فمرر النجم البلجيكي إدين هازار الذي دخل بديلا كرة للإسباني ماركوس ألونسو فحسم النقاط الثلاث لمصلحة البلوز.ويوم أمس اكتسح حامل اللقب مانشيستر سيتي هيدرسفيلد 6/1.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية