تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


أبناؤنا يرسمون لون الحياة ..

مجتمع
الاثنين 20-8-2018
صغار في العمر كبار في الانجاز تدهشك اعمالهم المتقنة بصمت البراءة وصخب اليفاعة لهم انامل غضة ترسم بفضاءات خيالها ما يجول في الذاكرة من لوحات في خارطة الفن والجمال .

..فن يعبق بروح ربيع العمر من طفولة مقبلة على الحياة ويفاعة مبدعة ماهرة تبحث عن ركن تلوذ إليه ..مواهب من بلادي أينما توجهت تراهم حاضرين يرسمون هنا ،ويعزفون لحنا وينشدون شعرا وغناء هناك، يتميزون داخل القطر وخارجه في المسابقات العلمية ،يعتلون المنابر،يرفعون علم الوطن بكل كبرياء.‏

هم عدة المستقبل وطاقات الوطن المتجددة.محمد تاج الدين يوسف ابن الأربعة عشر عاما نجح إلى الصف الثاني الاعدادي ظهرت موهبته في فن الرسم من عمر ثماني سنوات استهوته الألوان بكل ما فيها ..نفذ بعضها على الورق واللوح والجدران،لفت انتباه المحيطين به من الأهل والأقارب والمدرسة .‏

نال الدعم المعنوي من الجميع إلى أن نالت لوحاته طريقها إلى أجنحة المعارض التي أقيمت في المركز الثقافي في طرطوس..كما شارك بأربعة معارض برعاية فرع اتحاد الفنانين التشكيليين بالمحافظة ،إضافة لمشاركته بمعرض طريق النحل في المحافظة بإشراف الفنانة التشكيلية تمام المقدم.‏

محمد يوسف الشاب المبدع هو نموذج للعشرات من المواهب الشابة في بلادي والتي استطاعت أن تشق طريقها باجتهادها وموهبتها وقدراتها الفكرية والإبداعية والتي هي بالنهاية تشكل حالة من التميز والتفرد لمدارسنا وأسرنا ومجتمعنا الذي يحتاج لكل ألوان الجد والعمل والعبقرية .وهذه الأخير ة تمثل أحد أهم ميزات الإنسان السوري على مر العصور .لذا من المهم والضرورة أن يلقى هؤلاء حواضن تستثمر إبداعاتهم في جميع المؤسسات والمراكز الثقافية والفنية بكل أشكالها.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية