تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


شهداء في غارات لطائرات العدوان السعودي على حجة والحديدة

وكالات- الثورة
أخبار
الأربعاء 8-8-2018
يواصل تحالف العدوان السعودي الأمريكي قصفه الوحشي على المدن اليمنية مستهدفاً اليمنيين في مدنهم وبلداتهم مرتكباً مجازر وفظائع في ظل تعامٍ دولي مخزٍ وفاضح،

حيث استشهد مواطن يمني جراء غارة للعدوان السعودي على قرية الحلة بمنطقة بني حيدان مديرية المحابشة بمحافظة حجة,‏

وكان قد استشهد مواطن وأصيب أربعة آخرون بينهم امرأة بجروح جراح ثلاثة منهم خطرة جراء غارات لطيران العدوان السعودي الأمريكي استهدفت منزلهم في المنطقة.‏

وفي سياق استمرار جرائم العدوان السعودي الأمريكي أصيب مواطن بجروح إثر قصف للعدوان على محافظة صعدة فيما دمرت بوارج العدوان مبنى قيد الإنشاء بمحافظة الحديدة.‏

وفي محافظة الحديدة دمرت بوارج العدوان مبنى قيد الإنشاء بالقرب من القلعة التاريخية على الشريط الساحلي في مديرية الحوك.‏

وفي محافظة مأرب قتل وجرح 24 مجنداً وإرهابياً في اشتباكات وقعت عند حاجز تفتيش أمني بالمحافظة, وقالت مصادر إعلامية مقربة من مرتزقة العدوان: إن اشتباكات اندلعت بين عناصر نقطة إرهابية في الفلج على المدخل الجنوبي لمدينة مأرب وأبناء قبيلة وائلة, موضحة أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل خمسة من عناصر النقطة بينهم قائد النقطة واثني عشر إرهابياً، فيما أصيب سبعة منهم ولا يزال التوتر سائداً حتى اللحظة.‏

بالمقابل وفي إطار الرد السريع على جرائم العدوان فقد شن سلاح الجو المسير لدى الجيش واللجان الشعبية اليمنية هجوماً على مركز قيادة تحالف العدوان السعودي بالساحل الغربي وألحق به أضراراً كبيرة, وأوضح مصدر عسكري يمني أن سلاح الجو المسير استهدف بهجوم مركز قيادة تحالف العدوان في معسكر عمبرة بالساحل الغربي نجم عنه انفجار عنيف.‏

وكان سلاح الجو المسير والقوة الصاروخية نفذا عملية هجومية مشتركة استهدفت تجمعات مرتزقة العدوان في الساحل الغربي وعملية هجومية على قاعدة الملك خالد الجوية بعسير، كما استهدفت طائرة قاصف1 بسلسلة غارات الطائرات الحربية التي تشارك في العدوان على اليمن وحققت إصابات دقيقة.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية