تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


طيران العدو الإسرائيلي يجدد خرقه الأجواء اللبنانية.. عون: عودة الاستقرار تتيح العودة الآمنة للمهجرين السوريين

بيروت
الثورة
صفحة أولى
الأربعاء 8-8-2018
يوسف فريج

أكد الرئيس اللبناني العماد ميشال عون ضرورة العودة الآمنة للمهجرين السوريين من لبنان إلى وطنهم.

وأشار عون خلال لقائه أمس وزيرة الدفاع الإيطالية اليزابيتا ترنتا إلى أن عودة الاستقرار إلى القسم الأكبر من المناطق السورية تتيح العودة الآمنة للمهجرين السوريين إلى مناطقهم داعيا مختلف الدول إلى تسهيل ذلك.‏

ولفت عون إلى أن التهديدات الاسرائيلية المستمرة للبنان والظروف غير المستقرة التي تحيط بالمنطقة تحتم تمديد ولاية القوات الدولية العاملة في الجنوب (اليونيفيل) وفق الشروط نفسها لجهة المهام الموكلة إليها وعدد أفرادها وحجم موازنتها» مشيرا إلى أن هذه القوات «تلعب دورا مهما في حفظ الأمن والاستقرار على الحدود الجنوبية للبنان بالتعاون مع الجيش اللبناني.‏

وشدد عون على أن الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط يفرض إيجاد حل عادل وشامل ودائم للقضية الفلسطينية التي مضى 70 عاما عليها ولا يزال الشعب الفلسطيني ينتظر هذا الحل.‏

ولفت إلى حرصه على تعزيز وتطوير العلاقات مع إيطاليا في المجالات كافة ولا سيما أن إيطاليا تحتل المرتبة الثانية بعد الصين في حركة التصدير إلى لبنان.‏

بدوره أكد المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس إبراهيم أن عودة المهجرين السوريين بشكل طوعي إلى وطنهم لا يمكن أن تتم دون التنسيق مع سورية والمنظمات الدولية الموجودة في لبنان.‏

وأوضح إبراهيم أن عمليات إعادة المهجرين السوريين الراغبين بالعودة طوعا إلى وطنهم جارية وبشكل شبه يومي مشيرا إلى أن عملية عودة أي أجنبي مقيم في لبنان إلى أي بلد في العالم وليس إلى سورية فحسب تتم عبر الأمن العام اللبناني.‏

ولفت إبراهيم إلى أن الصلاحيات الموجودة لدى مديرية الأمن العام اللبناني وما نص عليه القانون يجعلها الممر الإجباري لإتمام عمليات عودة المهجرين إلى بلدهم.‏

وفي سياق آخر جدد طيران العدو الإسرائيلي خرقه الأجواء اللبنانية وحلق صباح أمس في أجواء الجنوب اللبناني وصولا الى جزين والنبطية وحاصبيا ومرجعيون منفذا غارات وهمية.‏

وأعلنت مديرية التوجيه في قيادة الجيش اللبناني أن ثلاث طائرات حربية إسرائيلية خرقت الأجواء اللبنانية ونفذت طيرانا دائريا فوق مناطق الجنوب بيروت والمتن وبعبدا كسروان جبيل وبلدات البقاع الغربي ثم غادرت من فوق بلدة كفر كلا الجنوبية باتجاه الاراضي المحتلة.‏

يشار إلى أن طيران العدو الإسرائيلي الحربي والاستطلاعي إضافة إلى الزوارق الحربية تخرق يوميا الأجواء والمياه الإقليمية اللبنانية في انتهاك مستمر لقرارات مجلس الأمن الدولي.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية