تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


حوض اليرموك خال من الإرهاب

درعا
صفحة أولى
الخميس 2-8-2018
جهاد الزعبي

تزامنا مع الاحتفال بالذكرى 73 لعيد جيشنا الباسل قدم أبطال الجيش العربي السوري أغلى هدية للوطن والشعب وهي تحرير بلدة «القصير» آخر معقل للدواعش بحوض اليرموك في محافظة درعا من رجس الإرهاب التكفيري .

وتفيد المعلومات الميدانية أن رجال الجيش هزموا تنظيم داعش وانتهى وجودة في حوض اليرموك بالتعاون مع القوات الرديفة الأهلية من أبناء المنطقة ومحيطها حيث استطاعت تلك الوحدات كسر وتدمير خطوط دفاع الإرهابيين والدخول لآخر معاقل داعش في بلدة القصير آخر نقطة على الحدود السورية الأردنية وتطهيرها من مجرمي داعش.‏

وأشار قادة ميدانيون إلى أن الجيش بهذا الانتصار يكون حرر منطقة حوض اليرموك من الدواعش حيث تم قتل المئات واستسلام وهروب العديد من الإرهابيين وحاليا تعمل وحدات الجيش والهندسة على ملاحقة فلولهم وإبطال مفعول المفخخات والألغام التي وضعها الدواعش في الطرقات والأبنية.‏

وأكد قادة ميدانيون ان تحرير القصير آخر جيوب داعش في درعا يعتبر هدية العيد 73 من أبطال الجيش للوطن والشعب والقائد، منوهين بإصرار أبطال الجيش على تطهير كل أراضي سورية من رجس الإرهاب، ومؤكدين بأن الجيش العربي السوري بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد هو درع الوطن والمؤسسة الرسمية القادرة على حماية الوطن والشعب والقضاء على كل أشكال الإرهاب.‏

وتشير المعلومات إلى أن تحرير بلدة القصير آخر معاقل داعش بدرعا أنهى وجوده الإرهابي في محافظة درعا حيث عبر أهالي القصير عن فرحتهم بتحريرها وتخليصهم من إجرام الإرهاب.. كما قدم أهالي محافظة درعا التهاني للجيش بعيده 73 معبرين عن دعمهم للجيش والقائد في محاربة الإرهاب وإعادة الاعمار.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية