تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


من خارج العاصمة..أكثر من 14 ألف نسمة من دون وسيلة نقل في تل الدرا بحماة

حماة
محليات - محافظات
الأربعاء 28-3-2018
أيدا المولي

يعاني سكان وطلبة وموظفو بلدة تل الدرا من مشكلة حقيقية بموضوع النقل، حيث ينتظر الكثير منهم على مفرق البلدة الواقع على الطريق العام الواصل بين سلمية وحماة يومياً

أي وسيلة نقل عابرة لنقلهم إلى عملهم وإلى جامعتهم في مدينة حماة، ويطالب الأهالي بتأمين سرافيس أو باصات خاصة تنقلهم من البلدة المذكورة إلى المحافظة. وناشد أهالي البلدة الذي يبلغ عددهم 14 ألفاً و350 نسمة وزارة الإدارة المحلية للنظر في المشكلة وضرورة إيجاد حلول، ولا سيما مع قدوم فصل الصيف وعدم قدرة الناس على تحمل الوقوف الطويل تحت أشعة الشمس.‏

من جانبه ضياء الدين خليل رئيس بلدية تل الدرا لم ينفِ معاناة الأهالي، والأعباء المادية التي يتكبدونها كأجور تكسي من المفرق إلى بيوتهم، نظراً لبعد المسافة عن مساكنهم ومنازلهم، وأضاف يوجد على خط سلمية تل الدرا 27 سرفيساً عاملا، لافتاً إلى امتناع الكثير من السائقين عن العمل على الخط المذكور تحت حجج وذرائع كثيرة كالحاجة المتكرة للإصلاح والنفقات الباهظة التي يتكبدها أصحاب السرافيس جراء الحمولة الزائدة وغيرها، وأضاف بعض السائقين طالبوا بعودتهم إلى العمل بشرط أن تتكفل البلدية بإصلاح السرفيس، إلا أن البلدية لا يمكنها أن تتحمل هذه النفقات.‏

ونوه خليل إلى وجود مراسلات مع المحافظة لحل الموضوع حيث تم الإيعاز لمديرية النقل لتأمين وسيلة نقل للبلدة، وحتى الآن لم يطرأ أي جديد وأشار إلى أنه مؤخراً تم تقديم عرض على البلدة وهو عبارة عن باص نقل داخلي في مركز تجميع الباصات في قرية خطاب وهو بحاجة إلى تعمير بقيمة 10 مليون ليرة ومن ثم طرحه للاستثمار والمبلغ يفوق إمكانيات البلدة.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية