تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


نفذ إنزالاً جوياً ناجحاً في الأنبار...الجيش العراقي يواصل عملياته الأمنية في ديالى

وكالات - الثورة
أخبار
الأربعاء 21-3-2018
بعد اكثر من ثلاثة اسابيع من اطلاق القوات العراقية المشتركة عمليات تطهير وتأمين الاراضي العراقية من بقايا تنظيم داعش الارهابي، لبسط الامن والامان،

واستقرار الاوضاع الامنية بشكل تام، تواصل القوات العراقية عملياتها التي تجري وفق معلومات استخباراتية دقيقة، متجهة بها الى محافظة ديالى، حيث اعلن قائد عمليات ديالى عن انطلاق عملية عسكرية واسعة لتعقب خلايا «داعش» في حوض بحيرة حمرين شمال شرق المحافظة، موضحا ان قوات امنية من الشرطة والجيش والحشد الشعبي مدعومة بطيران الجيش انطلقت من ثلاثة محاور في تنفيذ عملية عسكرية واسعة لتعقب خلايا داعش في حوض بحيرة حمرين شمال شرق ب‍عقوبة.‏

الى ذلك وفي أإطار استراتيجية القوات العراقية لإنهاء التواجد الارهابي على اراضيها، نفذت قوات جهاز مكافحة الإرهاب العراقية إنزالا جويا ناجحا في عمق صحراء الأنبار، تكلّل بإلقاء القبض على خلية ارهابية كانت تخطط لعمليات إرهابية خلال الأيام المقبلة.‏

وذكرت وزارة الدفاع العراقية، أن الإنزال تم بعد التخطيط وبدقة عالية، وبعد مراقبة المطلوبين ومتابعة الأجهزة الاستخبارية المختصة لهم طيلة الفترة الماضية.‏

وقد تمكنت 10 طائرات من إنزال القوة المحمولة قرب منطقة الهدف على بعد 195 كيلومترا غربي قاعدة الأسد الجوية، بعد تطويقها وتأمينها من سلاح طائرات الجيش العراقي بجهد استطلاعي في المنطقة، وأشارت وزارة الدفاع العراقية إلى أن الإنزال نفذ في منطقة تضم مجموعة قرى ومخازن للدواجن وخيام، وتم إلقاء القبض على جميع أفراد الخلية الارهابية المطلوبة أحياء.‏

على صعيد متصل وفي محافظة كركوك، افاد مصدر امني عراقي بأن تنظيم «داعش» قتل واختطف خمسة اشخاص بسيطرة وهمية في قرية تابعة لمحافظة كركوك، وقال المصدر: إن تنظيم داعش نصب سيطرة وهمية في قرية تابعة لقضاء الحويجة بمحافظة كركوك، وقتل شخصين فيما اختطف ثلاثة اخرين واقتادهم الى جهة مجهولة، مضيفا انه تم نقل الجثتين الى الطب العدلي في مستشفى كركوك العام، مشيرا الى انه تم فتح تحقيق بالحادث. من جهة اخرى اعلن الجيش العراقي والقوات الحليفة له، رفضها للزيارة المرتقبة لولي عهد مملكة ال سعود محمد بن سلمان الى العراق في الشهر المقبل حسب ماذكرت عدد من وسائل الاعلام.‏

الاعلان جاء خلال مؤتمر موسع نظم في محافظة النجف طالب فيه المؤتمرون القضاء العراقي بإلقاء القبض على بن سلمان لما ثبت عليه من دعم عصابات داعش الارهابية في العراق، مؤكدين بأن مملكة ال سعود حاولت وبطرق وأساليب ملتوية متعددة بث سمومها الارهابية في العراق، لكنها باتت مكشوفة للقاصي والداني، وسيتكرر رفض هذه الأشكال من التلوين الإرهابي الذي لن يولد سوى الخراب والدمار للمنطقة.‏

وفي الشأن السياسي، اعلن المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، ان اي زيارة من مسؤولي الدول الشقيقة ستعلن عنها الحكومة رسميا، مشيرا الى انه لا ينبغي الاهتمام بالإشاعات في هذا الصدد والتعليق عليها.‏

وقال المتحدث باسم المكتب سعد الحديثي إن العراق منفتح على جميع الدول الشقيقة والصديقة وتعزيز علاقاته وفق المصالح المشتركة، مبينا ان هذه السياسة التي اتبعتها الحكومة الحالية برئاسة حيدر العبادي اثبتت نجاحها في عودة العراق للمجتمع الدولي وان يكون قوة فاعلة في المنطقة. واضاف الحديثي ان اي زيارة من قبل المسؤولين في هذه الدول الى العراق ستعلن عنها الحكومة العراقية بصورة رسمية، مشيرا الى انه لا ينبغي الاهتمام بالإشاعات بهذا الصدد والتعليق عليها.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية