تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


رعــاة الإرهاب يترجمون حقد مشغليهم بارتكاب مجزرة جديدة بحق المدنيين في كشكول ضحيتها عشرات الشــهداء

دمشق
الصفحة الأولى
الأربعاء 21-3-2018
عادل عبد الله

عشرات الشهداء والجرحى كانوا ضحايا قذائف الغدر والحقد التي أطلقتها أمس المجموعات الإرهابية المسلحة المنشرة في الغوطة الشرقية على أحياء دمشق وريفها،

وكان الأصعب المجزرة الكارثية التي ارتكبها المجرمون الإرهابيون باستهداف حي كشكول بجرمانا بقذيفة صاروخية خلّفت شهداء وضحايا وجرحى وإصابات خطرة معظمهم من الأطفال، وأضرار مادية كبيرة..‏

حيث ارتكبت التنظيمات الإرهابية المنتشرة في الغوطة الشرقية مساء أمس مجزرة عبر استهدافها بقذيفة صاروخية حي الكشكول بجرمانا ما أدى إلى استشهاد 35مدنيا وإصابة العشرات بجروح.‏

وأفاد مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق بسقوط قذيفة صاروخية أطلقتها التنظيمات الإرهابية في الغوطة الشرقية على سوق شعبي في حي الكشكول على أطراف مدينة جرمانا ما تسبب باستشهاد وجرح عشرات المدنيين ووقوع دمار كبير في العديد من المنازل وعشرات السيارات المركونة في المكان.‏

وأشار مدير مشفى دمشق الدكتور هيثم الحسيني في تصريح لموفد سانا إلى وصول جثامين 35 شهيدا إلى المشفى ارتقوا نتيجة الاعتداء الإرهابي على السوق الشعبي في الكشكول.‏

وأوضح مدير المشفى أن قسم الإسعاف استقبل أيضا 35 مدنيا أصيبوا بجروح في الاعتداء الإرهابي لافتا إلى أن إصابات عدد منهم خطرة ما يجعل عدد الشهداء مرشحا للارتفاع.‏

وذكر الدكتور الحسيني أن معظم الأطفال المصابين وصلوا إلى المشفى مفارقين للحياة والذين بلغ عددهم أكثر من 18 طفلاً، وأن أكثر من 50 حالة لا تزال أوضاعهم حرجة وبخطورة بالغة، وغرف العمليات تعج بإجراء الإسعافات والعمليات السريعة ونزع الشظايا وبتر الأطراف، مبيناً أن أكثر الحالات أُجري لها بتر الأطراف السفلية بسبب الإصابات الخطيرة لها.‏

وأوضح أن الكثير من الحالات التي أدخلت إلى العناية الإسعافية كانت حرجة وفارقت الحياة بتأثير الإصابات بالشظايا في أجزاء من الرأس والصدر والأطراف.. ما يدل على وحشية المجموعات الإرهابية المسلحة واستهدفها للمدنيين الآمنين، وتنم عن حقدهم الأسود. منوهاً بأن عدد الشهداء إلى ازدياد بوجود عدد كبير من الحالات الحرجة والصعبة وذات الإصابات البالغة والتي لم يمكن إحصاؤها وتقييم حالتها وذات الإصابات البالغة والخطيرة.. إضافة إلى أن الإصابات الخفيفة تكاد لا تعد على أصابع اليد.‏

طفلة شهيدة وعدة إصابات معظمها‏

خطير بمشفى الهلال الأحمر‏

ووصل إلى الهيئة العامة لمشفى الهلال الأحمر العربي السوري جثمان طفلة شهيدة بسبب القذيفة الصاروخية على حي كشكول إضافة إلى 5 إصابات بحالات مختلفة واحدة منها خطرة استدعت القبول في المشفى، والإصابات الباقية تم إجراء الإسعافات لها وإخراج الشظايا، وتخريج البعض منهم. إضافة إلى وصول 14 مواطناً بإصابات مختلفة بسبب سقوط القذيفة الصاروخية بحي العمارة، 3 إصابات منها خطرة تم إجراء العمليات الإسعافية لها وقبولها في المشفى وتخريج بقية الحالات بعد إجراء ما يلزم.‏

20 إصابة بمشفى المواساة‏

كما وصلت إلى مشفى المواساة 20 إصابة ذات حالات مختلفة بسبب الإصابة بشظايا القذائف الإرهابية، وذكر الدكتور أحمد محمد اختصاصي جراحة استشهاد مواطن من الذين نقلوا إلى مشفى المواساة، وثلاثة أطفال إصاباتهم مختلفة بالشظايا، إضافة إلى إصابة ذات خطورة بالغة ولا تزال في غرفة العمليات، وكذلك 3 حالات متباينة الإصابة وتتم متابعها وإجراء الإسعافات اللازمة لها وإجراء الفحوص ونزع الشظايا من أنحاء الجسم المختلفة وخياطتها ووضع الضماد.‏

وفي دمشق ذكر مصدر في قيادة شرطة دمشق أن قذيفة صاروخية أطلقها إرهابيون متحصنون في ما تبقى من مناطق في الغوطة الشرقية سقطت قرب صالة الجلاء الرياضية في منطقة المزة ما تسبب بإصابة امرأة و5 أطفال بجروح ووقوع أضرار مادية بعدد من السيارات المركونة في المكان.‏

ولفت المصدر إلى إصابة 11 مدنيا بجروح نتيجة اعتداء إرهابي بقذيفة صاروخية على حي العمارة وحدوث أضرار مادية في المكان.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية