تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


العدو الصهيوني يهرع لنجدة إرهابييه مجدداً... دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان إسرائيلي على مطار التيفور.. وتصيب طائرة وتسقط عدة صواريخ

سانا - الثورة
الصفحة الأولى
الأثنين 9-7 -2018
تصدت وسائط الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري مساء أمس لعدوان إسرائيلي على مطار التيفور بريف حمص وأسقطت عددا من الصواريخ وأصابت إحدى الطائرات المعادية.

وأعلن مصدر عسكري في تصريح لـ سانا أن وسائط دفاعنا الجوي تصدت مساء أمس لعدوان إسرائيلي على مطار التيفور بريف حمص الشرقي وأسقطت عددا من الصواريخ التي كانت تستهدف المطار وأصابت إحدى الطائرات المعتدية وأرغمت البقية على مغادرة الأجواء.‏

ويعمد العدو الإسرائيلي إلى التدخل بشكل مباشر لدعم التنظيمات الإرهابية المنهارة تحت ضربات الجيش العربي السوري، حيث يأتي هذا العدوان بالتزامن مع الانكسارات المتتالية للإرهابيين في درعا حيث ينفذ الجيش العربي السوري عملية عسكرية واسعة ضد المجموعات الإرهابية منذ نحو ١٥ يوما تمكن خلالها من تحرير عشرات القرى والبلدات وأرغم المجموعات المسلحة في مناطق أخرى على الاستسلام وتسليم أسلحتها وذخيرتها.‏

والعدوان الإسرائيلي الجديد، يؤكد مرة أخرى أن العدو الصهيوني لم يتخل بعد عن دوره في دعم أدواته الإرهابية التي تنهار تباعا في الجنوب، وهو ما جعله في حالة ارتباك وتخبط كبيرين، فاستهدف مطار التيفور لرفع معنويات الإرهابيين المتقهقرين في الميدان أولا، ولكون المطار يشكل إحدى القواعد العسكرية الرئيسية التي استهدفت إرهابيي داعش وغيره من التنظيمات الإرهابية المرتبطة به، وهذا المطار قادر على تأمين العمليات القتالية المنفذة ضد مرتزقة الكيان الصهيوني، والغرب الاستعماري، وكان واضحا منذ بداية الحرب الإرهابية على سورية أن المطارات العسكرية كانت هدفا أولا للتنظيمات الإرهابية، بإيعاز مباشر من مشغليها في الدول الداعمة للإرهاب.‏

رعاة الإرهاب فقدوا أوراقا كثيرا، لا سيما في الغوطة الشرقية، واليوم في الجنوب ، في ظل الانتصارات المتلاحقة للجيش، إضافة للمصالحات الحاصلة، بعدما رضخت التنظيمات الإرهابية بمختلف مسمياتها إلى سلسلة من الاتفاقات حصلت، وتنفذ وفقا لشروط الحكومة السورية .‏

الاعتداءات المتكررة لن تؤثر بالمطلق على معنويات قواتنا المسلحة، وإنما تزيدها إصرارا وتصميما على الاستمرار بمحاربة الإرهاب حتى اجتثاثه من جذوره، فالجيش العربي السوري دائما يمتلك زمام المبادرة، وبمقدوره التصدي لأي عدوان غادر في أي مكان وزمان.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية