تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


آلاف المغاربة يتظاهرون في الدار البيضاء للمطالبة بإطلاق سراح معتقلي الريف

وكالات - الثورة
الصفحة الأولى
الأثنين 9-7 -2018
تظاهر يوم أمس آلاف المحتجين بمدينة الدار البيضاء العاصمة الاقتصادية للمغرب للمطالبة باطلاق سراح نشطاء حراك الريف الذي تفجر في أواخر عام 2016

احتجاجا على مقتل بائع سمك دهسا داخل حاوية للقمامة.‏

وجاب المتظاهرون وعائلات المعتقلين والنشطاء وسط الدار البيضاء وهم يهتفون «الشعب يريد إطلاق سراح المعتقل» و «عاش الشعب...عاش الريف». ورفع المتظاهرون صور ناصر الزفزافي الذي يعتبر قائد حراك الريف وحملوا الأعلام المغربية والأمازيغية.‏

واندلع حراك الريف في أواخر تشرين أول 2016 بعد مقتل بائع السمك محسن فكري دهسا داخل حاوية للنفايات عندما حاول استرجاع اسماكه المصادرة بحجة عدم قانونية صيدها. واعتبر الحراك اقوى هزة اجتماعية وسياسية يعرفها المغرب بعد مظاهرات 20 شباط عام 2011 بالمغرب، والتي لم تسفر سوى عن تعديلات دستورية.‏

وتحولت المظاهرات في الريف شمال المغرب من الاحتجاج على مقتل بائع السمك إلى المطالبة بتنمية الاقليم ومحاربة الفقر والتهميش والبطالة.‏

ونقلت وكالة رويترز عن سعيد الصباغ وهو ناشط حقوقي قوله: مسيرة اليوم هي تعبير عن إدانتنا لهذه الأحكام وتضامننا المطلق مع المعتقلين وعائلاتهم.‏

وأضاف: سنواصل التظاهر حتى إطلاق سراح المعتقلين.‏

وكانت محكمة مغربية قد أصدرت في 26 حزيران الماضي أحكاما بالسجن ترواحت بين عام واحد و 20 عاما على 52 شخصا اعتقلوا العام الماضي على خلفية الاحتجاجات على مقتل بائع السمك.‏

وأثارت الأحكام موجة من السخط في أوساط المغربيين الذين اعتبروا أن النشطاء لم يطالبوا سوى بالعيش الكريم بينما أدانهم القضاء بتهم ثقيلة من بينها التآمر على الدولة وتلقي الدعم من الخارج والتخريب والاعتداء.‏

ووصف عدد من الحقوقيين الأحكام بأنها سياسية وطالبوا بالإفراج عن المعتقلين.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية