تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


معارض وأسعار تنافسية.. وتحرك لضبط الأسواق

دمشق
اقتصاد
الأربعاء 16-5-2018
رولا عيسى

في تحرك لضبط الأسواق وتوفر المواد سجّلت وزارة التجارة الداخلية جملة من الإجراءات مع حلول شهر رمضان لمنع حدوث أي استغلال من قبل ضعاف النفوس،‏

وعليه استنفرت المؤسسة السورية للتجارة كادرها معلنة عن سلة غذائية فيما شددت الشركة العامة للمخابز على عمالها وجوب التزامهم بالورديات وتوفير الخبز بيسر وسهولة وبنوعية جيدة.‏‏

وفي التفاصيل طلبت الوزارة من جميع مديرياتها في المحافظات إجراء عملية سبر للأسعار ولكل المواد بشكل يومي والتأكد من توفر المواد والسلع وانسيابها بالأسواق بالشكل الكافي والجودة والمواصفة والسعر المحددين أصولاً وموافاتها بتقرير يومي حول ذلك للتصدي لأي خلل يتعلق بوفرة أو نوعية أو السعر السلعة والتركيز خلال النصف الأول من شهر رمضان على المواد الأساسية من خضار وفواكه - لحوم - العصائر وكل ما يتعلق بالمائدة الرمضانية من مواد غذائية، وعصائر مقابل التركيز خلال النصف الثاني أو الثلث الأخير من الشهر على الألبسة - الأحذية - الحلويات والسكاكر - الموالح.‏‏

كما طلبت الوزارة من مديرياتها العمل على تقسيم المحافظة إلى قطاعات عملياتية حسب الأهمية والظروف المتاحة بما يحقق سهولة وانسيابية العمل الرقابي وفعاليته وتلبية متطلبات المستهلكين والعمل على تكليف الدوريات الرقابية بالعمل ضمن نظام المجموعات على أن يترأس كل مجموعة معاون مدير أو رئيس دائرة وتشكيل دوريات مناوبة على مدار الساعة وتشديد الرقابة على وسائط نقل الركاب بين المحافظات خلال فترة العيد وعدم تقاضي أي زيادة على التسعيرة كـ (عيدية)، وتكثيف الدوريات الراجلة والآلية في كل أوقات البيع لضبط الأسعار ومطابقة المواصفات أصولاً، ومتابعة عمل الدوريات في الأماكن، والأوقات المحددة بالمهمة الموكلة إليهم، واتخاذ أشد العقوبات بحق المقصرين، والمخالفين وموافاة الوزارة بالإجراءات المتخذة ونتائج العمل وتفعيل دور الجهاز الرقابي والاستعانة بكل العاملين الإداريين المكلفين بالعمل الرقابي في الجولات، إلى جانب سحب العينات من المواد المشتبه بمخالفتها للمواصفات والشروط المطلوبة وخاصة للحوم والحلويات والمواد الغذائية التي تهمّ المائدة الرمضانية وضبط الأسعار والإعلان عنها بشكل جلّي وواضح والتدقيق بأسعار المواد المعروضة ولكل الأنواع والأصناف حفاظاً على استقرار أسعارها وعدم قيام أصحاب الفعاليات برفع الأسعار بلا مبرر وتشديد الرقابة على تداول الفواتير ضمن حلقات ومراحل انتقال السلعة لحين وصولها إلى المستهلك ومتابعة الشكاوى الواردة والتنسيق مع الجهات المعنية من غرف صناعة وتجارة وسياحة وحرفيين وكذلك جمعيات حماية المستهلك.‏‏

من جانبها أكدت المؤسسة السورية للتجارة أنها قامت برفد جميع صالاتها ومنافذ بيعها بتشكيلة واسعة من مختلف السلع والمواد الغذائية والاستهلاكية ولاسيما فيما يتعلق منها بلزوم مائدة رمضان بمواصفات و نوعية جيدة وبأسعار أقل من أسعار الأسواق والمحلات الخاصة وبأسعار تنافسية بالإضافة إلى طرح سلة رمضان الغذائية بقيمة 10 آلاف ليرة بينما سعرها الحقيقي بحدود 15 ألف ليرة إلى جانب العروض والمعارض المختلفة التي تضمن توفير كل احتياجات الأسرة والعائلة.‏‏

أما فيما يتعلق بالشركة العامة للمخابز فقد بينت مصادرها أنها طلبت من جميع المخابز العامة والخاصة وضع جداول للمناوبة وساعات عمل للمخابز و الاستمرار بإنتاج مادة الخبز بنوعية ومواصفات جيدة والتركيز على عدم التلاعب بوزن وسعر الربطة.‏‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية