تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


بطاقة نقل تصل إلى 25 ألف زائر يومياً.. قطارات محطة القدم جاهزة لنقل زوار معرض دمشق الدولي

سانا - الثورة
صفحة أولى
الأحد 2-9-2018
أيام قليلة ويقصد السوريون معرض دمشق الدولي بدورته الستين المقامة على أرض مدينة المعارض على طريق المطار..

والجديد هذا العام في خطة النقل توافر النقل عبر القطار من محطة القدم التي باتت جاهزة بطاقة نقل تصل إلى 25 ألف زائر يوميا.‏

بعيدا عن الازدحام المروري الذي واجهه زوار المعرض في العام الماضي وبحثا عن الراحة والاستمتاع يمكن لزوار المعرض أن يجدوا مطلبهم في رحلة القطار التي ستنطلق من محطة القدم بدمشق إلى محطة مدينة المعارض عند المدخل الجنوبي للمدينة.‏

وكانت محطة القدم للخطوط الحديدية جنوب دمشق خرجت عن الخدمة منذ عام 2012 نتيجة اعتداءات التنظيمات الإرهابية المسلحة عليها و هي تشكل نقطة ربط محورية تنطلق منها القطارات باتجاه المناطق الشرقية والشمالية والوسطى.‏

كوادر خاصة عملت على مدار أكثر من شهرين لتكون أكثر من 55 عربة جاهزة لنقل الزوار إلى معرض دمشق الدولي الذي سيفتتح الخميس القادم ولغاية الـ15 من الشهر الحالي.‏

فريق سانا رافق أمس أول رحلة تجريبية انطلقت من محطة سبينة باتجاه محطة مدينة المعارض والتقى مدير محطة القدم رضوان تكريتي الذي أكد جهوزية محطة القدم وإنهاء التحضيرات استعدادا لنقل الزوار إلى معرض دمشق الدولي مبينا أنه سيتم تأمين حافلات ضمن مدينة دمشق لنقل الركاب إلى محطة القدم التي ستكون نقطة انطلاق القطارات الرئيسة إلى مدينة المعارض وهناك محطة خاصة لاستقبال الزوار ونقلهم.‏

وأشار تكريتي إلى أن القطار يستوعب نحو 2000 راكب وسيتم تسيير 28 رحلة إلى المعرض بمعدل رحلة كل نصف ساعة وهي المدة التي تستغرقها الرحلة للوصول إلى محطة مدينة المعارض وذلك عبر 14 رحلة ذهابا و14 رحلة إيابا متوقعا أن يتجاوز عدد الركاب 20 ألفا يوميا.‏

وحول تفاصيل الرحلة وتنظيمها بين زكريا العيسى رئيس دائرة الحركة «فرع دمشق» أن لكل قطار رئيسا وخمسة مرافقين يقومون بمساعدة الركاب وتوزيعهم على المقاعد وهذا الفريق على تواصل دائم مع السائق عن طريق الجهاز اللاسلكي في حال حدوث أي طارئ مشيرا إلى أن العربات مجهزة بكل المستلزمات الإسعافية.‏

وحرصا على السلامة العامة للركاب يقدم المرافقون مجموعة من التعليمات منها عدم التدخين داخل العربات وعدم الوقوف بين العربات والحد الفاصل بين المقطورات وعدم إخراج الرأس من النافذة والالتزام بالهدوء والمحافظة على النظافة.‏

بدوره بين سائق القطار أحمد حمامة أنه يوجد في القطار سائقان إضافيان بحيث يمكن تفادي أي خطأ أو طارئ لافتاً إلى أن تنسيق العمل بين السائقين ورئيس القطار أو أحد مرافقيه يتم عن طريق اللاسلكي.‏

ويحمل معرض دمشق الدولي بدورته الستين رسالة للعالم بعودة ألق سورية بعد تحرير الجيش العربي السوري معظم أراضيها من الإرهاب وإعادة الأمن والأمان إليها.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية