تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


الكتاب المتنقل

فواصل- مجتمع
الأحد 22-7-2018
فردوس دياب

ونحن على أبواب معرض الكتاب السنوي الذي سوف يفتتح نهاية الشهر الحالي في مكتبة الأسد الوطنية، نطرح مجدداً تجربة معرض الكتاب المتنقل في دمشق وريفها وبقية المحافظات، التجربة التي كانت ناجحة جداً في بعض المحافظات السورية (طرطوس، اللاذقية، حلب)،

لما لهذه التجربة من أهداف وأبعاد ثقافية وإنسانية وتنموية واجتماعية.‏‏

إن حمل الكتاب الى المناطق والمدن البعيدة عن العاصمة في ظل عودة الامن والأمان الى مختلف ربوع الوطن، خصوصاً المناطق ذات الطابع الريفي، يساهم في نشر المعلومة وتعزيز ثقافة القراءة واقتناء الكتاب مجدداً وهذا كله من شأنه أن يحرض جوارح ومشاعر القاطنين في تلك الأماكن بغية دفعها مجدداً نحو الكتاب والقراءة.‏‏

إن غياب الكتاب عن تفاصيل حياتنا اليومية يعد من اهم الأسباب الرئيسة في تراجعنا كأمة وشعوب قدمت على طبق من ذهب هذه الفرصة لدول الاحتلال والاستعمار لضرب وحدتنا وهويتنا واعادة استعمارنا واحتلالنا مستخدمة في ذلك سلاح الجهل والتخلف الذي كان سبباً أساسياً في انقيادنا الاعمى وراء الشعارات الرنانة والطنانة والخادعة والمزيفة التي رفعتها دول الاحتلال والاستعمار لجرنا طائعين الى المصيدة.‏‏

إن تعزيز الثقافة ونشر الكلمة والمعلومة الصحيحة هي أهم ما نحتاجه اليوم في ظل هذا التكالب العالمي لدول الاستعمار والاحتلال التي لاتزال تكشر عن أنيابها لافتراس هويتنا وحضارتنا وثرواتنا ومستقبل أبنائنا، خاصة أن بعضنا الكثير قد وقع ضحية هذا الجهل العارم الذي يجتاح امتنا العربية برمتها، وهذا الامر يجعلنا جميعاً كل حسب موقعه ودوره ومسؤولياته أن نعيد للكلمة ألقها وللكتاب دوره وأهميته في تنويرنا وتثقيفنا وإماطة اللثام عن الحقيقة وكشف المخططات والمؤامرات التي لاتزال تستهدفنا بشراسة وشهية مفتوحة على التهامنا ونهشنا وتقطيع أوصالنا بكل ما تعنيه هذه الكلمة من معنى.‏‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية