تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


أميركا تبتز بيونغ يانغ بالعقوبات مجدداً

وكالات - الثورة:
صفحة أولى
الأحد 22-7-2018
سياسة الابتزاز لنزع السلاح النووي الكوري التي تتبعها أميركا لن تجدي نفعاً، لأن بيونغ يانغ أوفت بالتزاماتها ولا تزال تواصل جهودها للحفاظ على ما تم التوصل إليه في هذا الشأن،

بينما واشنطن تزعم العكس، وذلك بهدف التنصل من الاتفاقات التي قد تكون سبباً بتحسن الأوضاع في شبه الجزيرة الكورية، وهو أمر لا يناسبها.‏

فقد طالبت واشنطن سلطات كوريا الديمقراطية، ما أسمته الوفاء بتعهداتها المتعلقة بالتخلي عن أسلحتها النووية، تحت طائلة الإبقاء على العقوبات وتشديدها، حتى تنفذ بيونغ يانغ جميع التزاماتها النووية.‏

وادعى كل من وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، والمندوبة الأميركية الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي، أن «هناك تراخياً في تطبيق عقوبات الأمم المتحدة على كوريا الديمقراطية. مضيفين أن هناك 89 انتهاكاً للعقوبات المرتبطة بالوقود في أول خمسة أشهر من العام، وأن محادثات في كوريا الديمقراطية هذا الشهر لم تخرج بنتائج ملموسة.‏

من جانب آخر أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وقع على قانون هدفه المساعدة في مراعاة ما اسماه حقوق الإنسان في كوريا الديمقراطية.‏

وقال الرئيس دونالد ترامب: «اليوم وقعت القانون الخاص بحقوق الإنسان في كوريا الديمقراطية، والذي يهدف إلى تعزيز حقوق الإنسان والحريات!! حيث يتيح القانون للرئيس الأميركي «اتخاذ بعض الخطوات السياسية الخارجية وبحث ذلك مع الحكومات الأجنبية والمنظمات الدولية».‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية