تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


على ذمة الراوي

على الملأ
الأربعاء 4-7-2018
باسل معلا

اليوم لم يعد المضي قدما نحو استخدام انظمة الدفع الالكترونية ترفا او خيارا انما اصبح حاجة ملحة وضرورية خاصة وان المشاكل التي كانت السبب في ايجاد هكذا نظام اصبحت كلها متوفرة في سورية وقد تعاظمت نتيجة الحصار الغربي الخسيس..

فلم يعد يخفى على احد ان هناك معاناة بدات تظهر في اطار استجلاب صرافات جديدة ذات منشا غربي وكذلك الامر بالنسبة لقطع الغيار والصيانة علما ان الشركات التي كانت قد تعهدت بالصيانة لهذه الصرافات لم توف بالتزاماتها جراء المقاطعة الاوروبية ليصبح لدينا مئات الصرافات بحاجة لقطع الغيار لتقوم المصارف بجهود استثنائية بتشغيل ماتيسر منها عبر الية تبديل الطرابيش..‏

وامام هذا الواقع اصبح استخدام نظام الدفع الالكتروني ضرورة لانه يجنب الدولة دفع مبالغ طائلة لاستجلاب الصرافات وتشغيلها علما انها بصدد استجلاب مئات الصرافات من الدول الصديقة..‏

مسالة تامين العملة الورقية مشكلة مازالت تكلف الخزينة ملايين الدولارات وهي تستنزفها استنزافا وبالتالي فان التوجه نحو انظمة الدفع الالكتروني من شانه الحد من الضغط لطباعة العملة كما انها يحد من استخدامها اصلا وبالتالي فهو سبب اخر للتوجه نحو هذا الجانب والذي اصبح ضرورة ...‏

استخدام الدفع الإلكتروني من شانه ان يمكن الجهات الضريبية من حصر التجار ومعرفة مايتوجب عليهم من ضرائب للخزينة من خلال ان اتمام عملية الشراء عبر الدفع الالكتروني يحدد الثمن الحقيقي وهامش الربح وعلى الرغم ان الشاري هو من يدفع ضريبة الشراء عند البداية الا ان الجهات الضريبية تحدد ضريبة التاجر وهي ستقوم كما اكد مصدر مطلع باعادة مادفعه الشاري من ضرائب عبر نظام الدفع ايضا لان المستهدف هو التاجر وليس المواطن...‏

لعل من يقول ان كل ماتقدم كلام جميل ولكن بعيد عن التطبيق وهو كلام في الهواء وساكرر ما اكده المصدر بان نظام الدفع سيلقى معارضة شديدة من التجار وحملة تشكيك ولابد من توعية الجميع ليؤكد مجددا ان بداية تطبيق هذا النظام ستكون مع بداية العام القادم...‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية