تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


الثــــورة فـــي تغطيـــة شاملـــة لكـــأس العالـــم/ روسيـــا 2018.. زلزال كوري أطاح بالألمان.. أبطال العالم أقزام

رياضة
الخميس 28-6-2018
هراير جوانيان

هي ليست مفاجأة بل زلزال كوري جنوبي على أعلى درجة هز أبطال العالم الألمان، وأخرجهم لأول مرة من الدور الأول لبطولة العالم، ففي الوقت الذي كنا ننتظر فيه فوزاً لألمانيا يصعد بها للدور الثاني،

لم يقدم أبطال العالم سوى أداء رديء استحقوا به الخسارة بهدفين نظيفين وبجدارة، في حين حقق منتخب السويد النتيجة المثيرة عندما غلب منتخب المكسيك بثلاثة أهداف نظيفة،‏

ما أبقى المكسيكيين قلقين مهددين بالخروج لولا المفاجأة الكورية، التي كانت خير هدية، فتصدر منتخب السويد المجموعة السادسة، وحل منتخب المكسيك ثانياً.‏

وتختتم اليوم منافسات الدور الأول (دور المجموعات) من النسخة الـ 21 لبطولة كأس العالم لكرة القدم المقامة في روسيا بإجراء آخر (4) مباريات في المجموعتين الخامسة والسادسة ومع نهايتها يكتمل عقد المتأهلين إلى دور الستة عشر والتي تنطلق مبارياتها يوم السبت القادم.‏

مساء اليوم سيتم توزيع آخر بطاقتين عن المجموعة الثامنة التي يتنافس عليها منتخبات اليابان والسنغال وكولومبيا ، في حين حسمت الأمور في المجموعة السابعة بتأهل بلجيكا وإنكلترا وتبقى مباراتهما اليوم من أجل بطولة المجموعة.‏

السنغال- كولومبيا‏

ستكون واحدة من أكثر المباريات إثارة عندما تتواجه السنغال مع كولومبيا على ملعب (كوسموس أرينا) في سامارا الساعة الخامسة مساء ضمن الثامنة . المنتخبان يتنافسان بقوة من أجل اقتناص بطاقة الترشح لدور الـ 16 وستكون الفرصة سانحة ايضاً بتأهل المنتخبين معاً في حال تعادلهما وتعثر اليابان أمام بولندا بالخسارة ، علماً أن اليابان تتصدر المجموعة حالياً مع السنغال ومن الممكن جداً أن تتخلى عنها وتهبط للمركز الثالث والخروج من المسابقة إذا ما فعلتها بولندا وحققت الفوز على الساموراي.‏

يدخل منتخب السنغال مباراة اليوم وهو في مركز الصدارة بالمشاركة مع اليابان ولكل منهما (4) نقاط ونفس ما له وعليه من أهداف ، حيث بدأت السنغال مشوارها بالفوز على بولندا 2/1 ثم تعادلت مع اليابان 2/2 بعدما تقدمت مرتين . أما كولومبيا فلها (3) نقاط من فوزها العريض على بولندا 3/0 في المباراة الثانية بعدما تعثرت في الأولى امام اليابان 1/2 لكن الأهداف الثلاثة لكولومبيا في مرمى بولندا دون أن تتلقى اي هدف قد تكون مفيدة وكفيلة من أجل التأهل لدور الستة عشر.‏

هذا وقال الاتحاد الكولومبي لكرة القدم إن تركيز اللاعبين الذين شاركوا أمام بولندا انصب على التعافي بدنياً.وأضاف الاتحاد الكولومبي في بيان أن الحارس ديفيد أوسبينا لم يظهر أي علامات على تعرضه لإصابة خفيفة في القدم خلال الفوز 3/0 على بولندا.وشارك أبيل أغيلار لاعب الوسط في مراحل التعافي أيضاً، لكنه سيخضع للمزيد من الفحوص ، بعدما تعرض لإصابة عضلية أجبرته على الخروج مبكراً أمام بولندا.‏

يقود المباراة الحكم الصربي ميلوراد مازيتش.‏

اليابان- بولندا‏

وعلى ملعب (فولغوغراد أرينا) تلتقي اليابان مع بولندا الساعة الخامسة مساء. وتكمن أهمية فوز اليابان أنها ستضمن التأهل لدور الثاني كما أنها ستحافظ على الصدارة على الأغلب إلا غذا حققت السنغال فوزاً أكبر على كولومبيا من فوز اليابان من حيث فارق الأهداف. وكانت اليابان قد حققت فوزاً مثيراً على كولومبيا في مباراتها الأولى 2/1 قبل أن تقتنص تعادلاً ثميناً من السنغال 2/2 . في المقابل تدخل بولندا المباراة دون حافز بعدما ودّعت المنافسة رسمياً بخسارتين لكنها تريد ترك بصمة وقلب الطاولة بتحقيقها للفوز على اليابان. وعشية المباراة المرتقبة قال ماكوتو هاسيبي قائد منتخب اليابان، إن فريقه سيلعب من أجل الفوز فقط وليس التعادل أمام بولندا.وسيضمن التعادل أمام بولندا تأهل فريق المدرب أكيرا نيشينو لدور الستة عشر للمرة الثالثة في تاريخه، بصرف النظر عن نتيجة مباراة كولومبيا والسنغال التي ستقام في التوقيت نفسه.وقال هاسيبي لوسائل إعلام يابانية : اليابان ليست من نوعية المنتخبات التي تكتفي بنقطة التعادل، أظن أن علينا أن نركز على حصد النقاط الثلاث بدلاً من الاستغراق في الحسابات، حصلنا على 4 نقاط في مباراتين لكننا لم نضمن أي شيء بعد.ويمكن لفرص اليابان أن تبقى قائمة حتى لو خسرت في فولغوغراد أمام بولندا، التي يقود هجومها روبرت ليفاندوفسكي، بشرط أن تخسر السنغال أمام كولومبيا التي استعادت مستواها وفازت 3/0 على بولندا.وأضاف : سيكون هناك أشخاص بين البدلاء يعرفون ماذا سيحدث في المباراة الأخرى وسيخبروننا بالنتيجة أولاً بأول، لكن الشيء الأهم هو أن يركز اللاعبون على الأداء.وشارك هاسيبي في مباراتي السنغال وقبلها في الفوز 2/1 على كولومبيا التي لعبت بعشرة لاعبين فقط.وأوضح : اللاعبون الذين لم يشاركوا يرغبون في اللعب والظهور، لكنه قرار المدرب وهو الذي يجب عليه التفكير في هذه المسألة.‏

يقود المباراة الحكم الزامبي جاني سيكازوي.‏

إنكلترا وبلجيكا من أجل الصدارة فقط‏

بعدما حسمت الأمور في المجموعة السابعة لمصلحة إنكلترا وبلجيكا واقتناصهما بطاقتي التأهل لدور الستة عشر ، ستكون مباراتهما المقررة اليوم الساعة التاسعة مساء على ملعب (كالينينغراد استاديوم) من أجل فك شراكة الصدارة .‏

المنتخبان يدخلان المباراة وهما متساويان في كل شيء. كلاهما حصد النقاط الكاملة (6 من 6 ممكنة) وكل منهما سجل (8) أهداف وعليه (2) . فالمنتخب الانكليزي تفوق على تونس 2/1 وعلى بنما 6/1 فيما فازت بلجيكا على بنما 3/0 وعلى تونس 5/2. وكان هناك احتمالية مواجهة خاصة بين الهدافين هاري كين من انكلترا صاحب الـ 5 أهداف في البطولة وروميلو لوكاكو من بلجيكا صاحب الأهداف الأربعة ، إلا أن هذه المواجهة لن تحدث بسبب الإصابة التي ستُغيّب المهاجم البلجيكي عن مباراة اليوم.‏

وغاب لوكاكو عن تدريبات المنتخب للمرة الثانية على التوالي يوم الثلاثاء، ليتأكد غيابه عن لقاء انكلترا.ويقدم لوكاكو مهاجم مانشستر يونايتد الانكليزي أداءً مميزاً مع منتخب بلاده بلجيكا، بتسجيله حتى الآن 4 أهداف خلال مباراتي بنما وتونس.ولكن تعرض اللاعب البلجيكي للإصابة في كاحله، مما جعله يغيب عن تدريبات الفريق.وأشار موقع (غول) بنسخته العالمية بأن روبيرتو مارتينيز مدرب منتخب بلجيكا لم يخاطر بمشاركة لوكاكو الليلة .وقد يغيب أيضاً الثلاثي كيفن دي بروين، وفيرتويخين، وتوماس مونييه بعد تعرضهم للإصابة، وسيفضل مارتينيز أيضاً لإراحة هذا الثلاثي بجانب لوكاكو، ليكونوا جاهزين للدور المقبل.وأكمل الموقع بأن فينسينت كومباني قائد منتخب بلجيكا أصبح جاهزًا للمشاركة عقب تعافيه من الإصابة، وقد يلعب لقاء انكلترا.‏

هذا وتقابل المنتخبان الانكليزي والبلجيكي (21) مرة فازت إنكلترا (15) مرة وتعادلا (5) مرات فيما حققت بلجيكا فوزاً يتيماً يعود إلى 9 أيار 1936 أي قبل (82) عاماً في مباراة ودية انتهت بنتيجة 3/2 في بروكسل. وكانت أغلب المواجهات بين المنتخبين ودية باستثناء (3) مباريات ، ففي المونديال تقابلا مرتين كانت الأولى عام 1954 وانتهت بالتعادل 4/4 بعد التمديد. كما تقابلا في مونديال 1990 وفازت إنكلترا 1/0 بعد التمديد. وتقابلا مرة واحدة في كأس أمم أوروبا عام 1980 وتعادلا 1/1. أما آخر مباراة جمعتهما فكانت ودية عام 2012 في لندن وانتهت بفوز انكلترا 1/0.‏

يقود مباراة إنكلترا وبلجيكا الحكم السلوفيني دامير سكومينا.‏

المباراة الثانية في المجموعة السابعة ستكون هامشية وتأدية واجب بين تونس وبنما على ملعب (موردوفيا أرينا) في سارانسك. يقود المباراة الحكم البحريني نواف شكر الله.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية