تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


مؤسس بلاك ووتر يضع ابن زايد في ورطة.. مكالمات سرية وثمانمئة مرتزق أجنبي لقمع أي ثورة داخلية على طاولة المحقق الأميركي

وكالات - الثورة
صفحة أولى
الخميس 28-6-2018
هي سبحة فضائح ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد تكر تباعاً، لتكشف المستور عن مكالمات سرية ومراسلات خاصة تمت بينه وبين مسؤولين أمريكيين في الخفاء، وتحت الطاولة، لتمرير صفقات مشبوهة، وحياكة سيناريوهات تآمرية حيال المنطقة، وحيال شعبه، وتجنيد جيوش من المرتزقة، وضخ الإرهابيين إلى الداخل الإماراتي لإسكات أي صوت معارض لسياسات المشيخة الإماراتية.

أسرار ومخططات محمد بن زايد على وشك الخروج للعلن، على ما يبدو حيث أفادت وسائل إعلام أمريكية أن رجل الأعمال الأمريكي، إريك برينس مؤسس شركة بلاك ووتر للمرتزقة، المقرب من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، والذي أقام في الإمارة منذ 2010، يتعاون مع روبرت مولر المحقق الأميركي الخاص.‏

وأكدت شبكة ان بي سي الأمريكية أن برينس الضابط الاسبق في الجيش الأمريكي، سلم هاتفه وحاسوبه للمحقق الأمريكي مولر، فيما قال موقع ديلي بيست الأميركي أن برينس وافق على تسليم بيانات مكالماته الهاتفية ومراسلاته الإلكترونية إلى المحقق الخاص.‏

وكان برينس الذي أنشأ قوة لحساب ولي عهد أبو ظبي قوامها ثمانمئة مقاتل أجنبي وهدفها قمع أي ثورة داخلية، كان منذ فترة تحت مجهر المحقق مولر، الذي وضع أبو ظبي كذلك ضمن الروابط المشبوهة في تحقيقه.‏

وكانت شبكة ان بي سي الأمريكية كشفت في بداية الشهر الحالي أن روبرت مولر أخضع للتحقيق ريتشارد غيرسون، وهو أحد أقرب أصدقاء جاريد كوشنر، صهر ترامب، على خلفية لقائه مسؤولين أجانب، وفي مقدمتهم ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد وعلاقته بمستشاره اللبناني ـ الأمريكي المثير للجدل جورج نادر، الذي خضع للتحقيق هو الآخر للتحقيق و يتعاون مع مولر.‏

ووفقا للشبكة الأميركية فإن اهتمام المحقق مولر بغيرسون يُعد علامة أخرى على تركيزه في التحقيق على العلاقات بين الإمارات وشركاء الرئيس ترامب.‏

وذكرت الشبكة أن غيرسون التقى اثناء وجوده في جزر السيشل بمحمد بن زايد و تواصل مع مستشاره جورج نادر وبرنس، الذي نظم اللقاء، والذي كان موقع ديلي بيست الإخباري كشف أن فريق مولر استجوبه حول الموضوع .‏

وتشير تقارير إلى أن مولر يولي اهتماما بلقاء محمد بن زايد و نادر مع مستشار وصهر ترامب، جاريد كوشنر ومدير شؤونه الاستراتيجية السابق ستيفن بانون، قبل حفل تنصيب ترامب رئيسا للولايات المتحدة.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية