تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


سـلطات النظـام المغربـي تصـدر حكمـاً بسـجن الزفزافي 20 عاماً

وكالات - الثورة
صفحة أولى
الخميس 28-6-2018
أصدرت سلطات النظام المغربي أحكاما بالسجن لمدة 20 عاما على الناشط ناصر الزفزافي الذي قاد مظاهرات الحراك الشعبي في الريف الشمالي للمغرب احتجاجا على السياسات الاقتصادية والاجتماعية لهذا النظام.

واعتقلت سلطات النظام المغربي الزفزافي في أيار 2017 ونقلته إلى سجن الدار البيضاء بعد أن نظم مظاهرات في منطقة الريف ومدينة الحسيمة الشمالية ووجهت له تهما عديدة.‏

كما قضت المحكمة بسجن نبيل أحمجيق ووسيم البوستاني وسمير إغيد، لمدة 20 عامًا، بينما أصدرت حكمًا بالسجن لمدة 15 عامًا بحق ثلاثة آخرين. وحكم بالسجن على نشطاء آخرين لفترات تتراوح بين عام واحد و12 عامًا.‏

بدورهم اعتبر محامو النشطاء أن الأحكام الصادرة أحكاما قاسية وانتقامية وجائرة وأشاروا إلى أنه سيتم الطعن بها.‏

واندلعت الاحتجاجات في المغرب في تشرين الأول عام 2016، بعد وفاة بائع سمك يدعى «محسن فكري» سحقا داخل شاحنة قمامة بينما كان يحاول استعادة سمكه الذي صادرته الشرطة.‏

وكانت تظاهرات الحسيمة إلى جانب الاحتجاجات التي ضربت مدينة جرادة في أوائل عام 2018 هي الأضخم منذ الاضطرابات التي وقعت عام 2011 ودفعت الملك محمد السادس إلى تفويض بعض سلطاته إلى برلمان منتخب.‏

واستمرت احتجاجات ما يعرف بـ (حراك الريف) في مدينة الحسيمة ونواحيها شمال البلاد على مدى أشهر ما بين خريف 2016 وصيف 2017 تنديدا بالسياسات التي يمارسها النظام بحق الأهالي.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية