تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


من أجل الطفولة

رؤيـــــــة
الجمعة 22-6-2018
هناء الدويري

.. (منبر الشباب واليافعين ) ملتقى حواري شبابي يبعث على الأمل ..جيل الحرب على سورية يناقش قضايا مجتمعية وسياسية واقتصادية وفكرية يأتي في مقدمتها فلسطين المحتلة والحرب على وطننا ودور الشباب السوري بعد الحرب والعروبة والإسلام.. قيم ومفاهيم وقضايا ..

(الحوار ) فيها سيّد الموقف الحوار الذي افتقدناه طويلا في ثقافتنا التربوية والتعليمية لأجيال متعاقبة بكل أسف .. وجاءت نتائجه بعض من أجيال ثورة القطيع التي تنصلت من واجبها الوطني تجاه مقدساتها في الأرض والعرض والإنسانية لسنوات سبع مدميّة ..‏

فن وثقافة الحوار لايمكن تلقينها أو وضعها في قوالب جاهزة نتداولها مرة أو مرتين في العام.. الحوار أسلوب حياة وعيش وفكر وعلم وأدب نستخلص مفرداته من أجناس أدبية وفنية متنوعة يمكن أن تؤثر في شخصية الناشئة والشباب منذ نعومة الأظفار .. التجربة السورية في أدب الأطفال والناشئة كحال الأدب عموما .. لاتزال تفتقر للعديد من السمات والمقومات التي تجعل منها رائدة في تثقيف الجيل وتعليمه كيفية الحوار وبث القيم الإنسانية والقومية في شخصية الطفل بأساليب فنية وعصرية ولغة عربية بديعة ، خاصة وأن السياسات العقيمة تبثّ سمّها في عقول أطفالنا وشبابنا عبر تكنولوجيا يصعب معها التحكّم في إدارة الدفة التوعوية والتثقيفية ، فأفلام الأكشن الدموية والخيال والألعاب الخيالية الخرافية والبرامج الهابطة تشوّه الذائقة الفكرية لدى الطفل والناشئة السوري وتحرفه نحو اتجاهات غير سليمة النتائج وتقتل عنده كل القيم الإنسانية لن نستسلم للأمر الواقع .. ومجرّد اعترافنا بضرورة توعية الجيل لأهمية الحوار أمر جيّد وربما يكون حلاً إسعافياً لفتح آفاق لإصلاح واقع يعيش قضايا ومشكلات ملّحة لا يتحمل الجيل وحده مسؤوليتها ، بل الجهات التربوية والأدبية والمؤسساتية تشكل ركيزة أساسية في غياب كل مانحن بحاجة إليه لتأسيس أجيال ذات صفات متميزة على كافة الأصعدة، علما أن طفل القرن الحادي والعشرين هو طفل لديه مدركات تفوق الخيال ، كل ماهو بحاجة إليه حاضنة تحويه وتتسع لمداركه وقدراته على الانجاز مع مختلف التغيرات.. فهل نعي مسؤولياتنا تجاه الجيل ..؟؟‏‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية