تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


3 مليارات ليرة لإعادة الخدمات الأساسية خلال 30 يوماً.. وفد حكومي برئاسة المهندس خميس يجول على المناطق الصناعية في القابون والزبلطاني والقدم

سانا- الثورة:
صفحة أولى
الجمعة 22-6-2018
زار وفد وزاري برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء أمس المناطق الصناعية في القابون والزبلطاني والقدم كتل التريكو واطلع على الاعمال الجارية لاعادة تأهيل البنى التحتية فيها وتزويدها بكل الخدمات الأساسية من ماء وكهرباء واتصالات وصرف صحي.

وعقب استماعه لشرح تفصيلي لواقع هذه المناطق قدمه أصحاب المعامل والصناعيون طلب المهندس خميس استنفار جميع المؤسسات الخدمية لاستكمال تزويد هذه المناطق بالخدمات الاساسية خلال 30 يوماً واعطاء مدة 60 يوماً لجميع المعامل للعودة للعمل والانتاج.‏

واستجابة لمطالب الصناعيين تقرر خلال الجولة إحداث مركز في كل منطقة لمواد البناء ومتطلبات الترميم وتأمين الحراسة وازالة المخالفات وتقديم التسهيلات الاجرائية والقروض للصناعيين واستكمال فتح الطرقات.‏

كما تقرر تشكيل فريق عمل من وزارة الصناعة وغرفة صناعة دمشق وريفها والمديرية العامة للجمارك لتأمين نقل التجهيزات والآلات للمعامل من المناطق المؤقتة وتسهيل منح رخص استيراد الالات والتجهيزات وترميم المعامل وفتح مكتب متابعة في كل منطقة للتنسيق بين الصناعيين والمحافظة يتألف من عضو المكتب التنفيذي بالمحافظة لقطاع التخطيط والمآلية ولمديري دوائر الخدمات ومدير الصيانة.‏

وأكد المهندس خميس أن عودة هذه المناطق إلى الانتاج يشكل رافداً مهما للاقتصاد الوطني وسيتم اتخاذ ما يلزم لتعود افضل مما كانت، مبيناً ان الحكومة رصدت مبلغ 3 مليارات ليرة لاعادة الخدمات للمناطق الصناعية بدمشق وريفها، وتم صرف مبلغ أولي بقيمة 500 مليون ليرة سورية وبدأت الخدمات تعود تدريجياً.‏

وفي تصريح للصحفيين عقب الجولة دعا المهندس حسين مخلوف وزير الادارة المحلية والبيئة الصناعيين إلى المبادرة لاعادة تأهيل المنشآت بعد أن قدمت الحكومة كل ما هو مطلوب، مبيناً أهمية تضافر الجهود بين الجهات الرسمية والحرفيين والصناعيين لتسهيل نقل الآلات والمعدات ودخولها إلى هذه المنشآت وفتح الشوارع وتسهيل حركة العمال والحرفيين.‏

من جانبه أوضح وزير الصناعة مازن يوسف أن الوزارة تعمل لازالة العوائق وحل المشكلات التي تواجه الصناعيين في حين أشار رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة دمشق وريفها سامر الدبس إلى وجود أكثر من ألف صناعي في هذه المناطق الصناعية وخلال مدة أقصاها 60 يوماً سيباشرون الانتاج في منشآتهم.‏

من جانبه لفت عضو المكتب التنفيذي في محافظة دمشق فيصل سرور إلى أن التكلفة التقديرية لاعادة تأهيل الخدمات في المنطقتين الصناعيتين في القابون والقدم والمجمع الصناعي في الزبلطاني تتجاوز المليارين و200 مليون ليرة سورية وهناك لجنة مشكلة منذ أكثر من شهرين في المحافظة لتأمين عودة الصناعيين إلى منشآتهم.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية