تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


هدف منهاج التربية الموسيقية.. التركيز على الايقاع الحسي الحركي لضبط الانفعالات الداخلية

مجتمع
الأربعاء 21-2-2018
غصون سليمان

كانت تقتصر حصة الموسيقا على نشاط واحد للطفل في المنهاج السابق كأن يغني فقط فيما المنهاج الجديد الحالي يؤكد على وجوب أن يأخذ الطالب ويتعرف على معلومات موسيقية ولو عن طريق لعبة موسيقية وبالتالي نكون،

هذا ما أكدت عليه الاستاذة نبوغ أيوب منسقة مادة التربية الموسيقية في المركز الوطني لتطوير المناهج التربوية لان الهدف هو معرفة الأدوات الموسيقية بطريقة غير مباشرة بحيث يتقبل الطفل والتلميذ والطالب الموسيقا وهو يلعب ما يرفع من ذائقته الموسيقية وهذا الهدف هو الاسمى بالنسبة للمادة ،لاسيما وان الطالب يعبر عن نفسه ومشاعره بطرق مختلفة.‏

وأوضحت الاستاذة ايوب اهمية التركيز على الايقاع الحسي الحركي في المنهاج لأنه حين نعلم الطفل هذا الجانب يصبح بشكل تلقائي قادراً على ضبط الايقاع الداخلي لانفعالاته لذلك ركزنا على مفهوم الايقاع وعلى الايقاع الحسي الحركي. كما ذكرت أن المنهاج الجديد يركز على السمع ومقاطع الفيديو حيث نقوم بتأمين السيديات للمواد المطلوبة منهم بشكل كامل .إلى جانب توزيع كل الأغاني والأناشيد على اسطوانات كي يتمكن غالبية الأساتذة الاستفادة منها في الميدان.‏

وعلى سبيل المثال لا الحصر تضمن المنهاج الجديد عرضا للقدود الحلبية: تعريفه مفهومه أصله، بما يناسب استيعاب أطفالنا وأبنائنا في هذا الجانب. أيضا تم التركيز على المطربين الموسيقيين السوريين المعروفين المشهورين كالأستاذ الراحل سهيل عرفة والسيدة الهام ابو السعود كأستاذة موسيقية وتربوية وغيرهم على الصعيد العربي والعالمي كبيتهوفن وغيره من خلال عرض مقطوعات موسيقية وتقديم فكرة تعريفية عن كل عمل بما يقارب شيئاً ملموساً من حياة أبنائنا وطلابنا اليومية.‏

وبالمقابل أيضا نحاول أن نوصل لطلابنا عن طريق السماع ما يصفو به الذهن وبدلا من ان نقوم بشرح ماهية السيمفونية والتعريف بقالبها الموسيقي كلاما نظريا نقوم بإسماعهم مقاطع من السيمفونية لنتحدث فيما بعد عن خصوصية هذا اللون من ألوان الموسيقا اي نعطي أبناءنا نقاطا جوهرية لما يسمى مفاتيح في الموسيقا.‏

ثم يأتي دور الطالب بتحليل القطعة الموسيقية مع محاولة مساعدته على تطبيقها ،بحيث يستطيع أن يعرف حين سماعه اي قطعة مشابهة السيمفونية وغيرها أن يطبقها.وأكدت الاستاذة أيوب بأن جميع الملاحظات التي أتت من الميدان حول منهاج العام الماضي للصف الاول والرابع والسابع أخذت بعين الاعتبار وأينما وجد اي خلل محق في طرحه سيصوب الأمر بناء على ذلك.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية