تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


روزنامة ثقافية

ثقافة
الأربعاء 23-5-2018
أحــلام خاصـــة.. أولـــى التجـــارب

أنجزت الكاتبة أريج دوارة العمليات الفنية للفيلم القصير أحلام خاصة أولى تجاربها مع المؤسسة العامة للسينما.‏‏

‏‏

الفيلم من سيناريو وإخراج أريج دوارة وتم تنفيذه تحت إشراف المخرج غسان شميط وبطولة كل من سامي عبد الرحمن وغادة بربور وتقول عنه في حديث لـ سانا: «أحلام خاصة من الأعمال التي اعتز بها ويتناول موضوع كرامة الإنسان وجاء نصه استكمالا للحالة الشعورية التي انتابتني في فيلمي الأول ماء وملح».‏‏

وتضيف دوارة: «إن قيام كاتب العمل بإخراجه يضفي روحا جديدة على العمل رغم أن الإخراج يختلف من حيث التعاطي والتعامل مع الكتابة كونه يعيد خلق العمل مرة أخرى» مبينة أنها تفضل الكتابة على الإخراج.‏‏

وأشارت دوارة الى عزمها على كتابة وإخراج أعمال اخرى وهي بصدد تصوير فيلم جديد مع المؤسسة العامة للسينما إضافة إلى وجود قصص وروايات ستعمل على نشرها لتضاف إلى الرواية التي صدرت لها العام الماضي بعنوان (سرير في حديقة التوليب) وديوان الشعر الذي حمل عنوان (الليل مرة أخرى).‏‏

يذكر أن فريق العمل في فيلم أحلام خاصة يضم مأمون مرتضى مدير موقع تصوير وعبير منصور مساعد مخرج ومحمد زيادة سينوغرافيا ويشارك في أداء شخصياته الأطفال وائل جمول وأوس زيادة وأمير عيسى وأوس سلوطة.‏‏

* * *‏‏

إعــادة إنتــــاج «العــــاري والأنيــق»‏‏

يعمل المخرج والممثل المسرحي فراس المقبل حاليا على إعادة إنتاج مسرحيته «العاري والأنيق» استعدادا للمشاركة في مهرجان المسرح العمالي بدمشق.‏‏

وكان المقبل قدم هذا العرض قبل تسع سنوات خلال عروض مهرجان الشباب المسرحي الرابع في طرطوس عام 2009 والعمل مأخوذ من نص مسرحي للكاتب الايطالي داريو فو ومن إعداد حسين السالم حيث يتناول النص جوهر الانسان بعيدا عن مظهره اذ يشكل عامل التنظيفات محور الحدث بأسلوب كوميدي ساخر.‏‏

المقبل أوضح لسانا:ان اختياره للمسرحية ولكن بإمكانيات مختلفة وبعدد ممثلين اقل عن العرض السابق جاء لأنه يلقي الضوء على الشرائح الاجتماعية المختلفة ونمطها في الحياة وسلوكها الاجتماعي ولبساطة الديكورات التي يحتاجها العمل ولقلة عدد الكوادر المشاركة في درعا وعدم وجود مكان للتدريب على البروفات.‏‏

وذكر المقبل أن الأزمة أثرت على المسرح في درعا الذي خسر العديد من كوادره وأماكن العرض التي ليست بالمستوى المطلوب مبينا ان هذه الظروف أدت إلى قلة انتاج مسرحيات متكاملة بفصول مقابل الاهتمام أكثر بإنتاج اسكتشات او مشاهد مسرحية قصيرة تتجاوب مع الجمهور الذي برأيه لم يعد يفضل الأعمال الطويلة.‏‏

وأشار إلى أن آخر عمل مسرحي أنجزه كان عام 2011 لكنه لم ير النور بسبب الحرب على سورية مبينا انه يعمل حاليا ضمن مشروع الايقونة السورية لنقابة الفنانين بمسرحية «بلاد النور» من اخراج يوسف المقبل.‏‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية