تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


..يبــــدو اللطـف معجــــزة

ثقافة
الأربعاء 22-8-2018
أيدا المولي

ان تكلفة فيلم «وندر»او المعجزة 20مليون دولار وايراده 202مليون أمر يدعو للتساؤل كم من التقنيات استخدم ,وكم من لقطات المغامرات المكلفة ,او المشاهد التي تستحوذ على تكاليف باهظة .

لكن عندما تراه تجد أنه يستحق لأنه نمط جديد من السينما الامريكية التي تعترف بان هذا المجتمع يعاني من التنمر وانه يرسخ لبناء ثقافة تقوم على الانسانية التي يبدو ان المجتمع بدأ يفتقدها وذلك حين سجل المدرس «حكمة اليوم «على اللوح المدرسي : اذا وقعت بين خيارين :ان تكون على حق او ان تكون لطيفا فليكن خيارك الثاني فتلك معجزة !‏

الفيلم من بطولة جوليا روبرتس واوين ويلسون وجاكوب ترمبلي وهو من انتاج عام 2017.‏

قد عرض على شاشة دراما السورية عبر برنامج سينمائيات التي تعده دانة كريدي ويقدمه رامي بارة ومن إخراج عبير العلي.‏

حيث يأخذ البرنامج شكل التعليق على مجريات الفيلم الذي يحكي قصة طفل خلق مشوها واجريت له27عملية تجميل للوجه حتى صار يسمع ويرى ,وفي البداية حرصت الام على ان يدرس الابن في البيت حتى لايسخر من تشوهاته احد لكنها تتخذ خطوة جريئة في ارساله الى المدرسة ليختلط بالمجتمع ويتعرض في البداية لصعوبات التأقلم وابتعاد زملائه عنه لقبح وجهه الا أن غاية الفيلم لاتنحصر عند هذا فهو يلغي أن يكون أيا كان هو محور الكون وأن التفكير يجب ان يكون منصبا عليه ,والامر الثاني أنه لابد من الوصول الى القناعة والرضا بالذات لانها سبيل الى انجاز المهام الكبرى.‏

في نهاية العام الدراسي نال هذا الطفل تكريما لانه من القلوب القوية القادرة على احداث التأثير في حياة الطلاب والمدرسة والمجتمع .‏

لابد من شكر قناة دراما لأنها تعرض أفلاما حائزة على جوائز أو مرشحة لنيل الاوسكار وعلى عرضها لأفلام عربية تعود للقرن الماضي لكنها حملت رسالة الفن السابع الذي‏

جمع أرقى الفنون العمارة والموسيقا والرسم والنحت والشعر والرقص والأنواع الستة معاً شكلت بالنسبة إلى مؤسسي ومطلقي تسمية الفن السابع على السينما « الكورال سداسي الإيقاع.»‏

السينما جاءت لتجمع تلك الفنون، وتخلق منهم صورة سابعة مغايرة لصورة كل عنصر من العناصر الستة منفرداً، ولذلك فقد استحقت وصف الفن السابع.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية