تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


نحو «دمشق الدولي»

الكنز
الجمعة 17-8-2018
رولا عيسى

برنامج واسع وجهود حثيثة تتجه في هذه الايام نحو معرض دمشق الدولي في دورته الـ 60 إضافة إلى أن الارقام تتسع ايضاً من حيث المشاركة الخارجية والدولية ، ما يضعنا أمام تصور متفائل تجاه نجاح هذا المعرض، وإمكانيته في أن يحدث فرقاً هذا العام على صعيد الاستثمار والترويج لمختلف الفعاليات المشاركة .

ووفقاً لما نتابعه من تحرك للجهات الحكومية المعنية بمختلف شرائحها نلاحظ ورشة عمل حقيقية ومكثفة باتجاه المعرض مصحوبة برغبة جادة لتجاوز مختلف النقاط والامور السلبية التي واجهت المعرض في دورته السابقة، ولاسيما ما يتعلق بالمواصلات، هذه النقطة تعتبر من العوامل المهمة في تنظيم المعرض واكتمال نجاحه، وأعتقد ان العام الحالي سيكون أمام حجم كبير من الزوار على الصعيد الداخلي والخارجي، وهذا ما يضعه أمام تحد جديد في القدرة والجدارة على أن يكون المعرض الأول والأوسع على مستوى سورية والمنطقة .‏‏

وليس خافياً أن العام الحالي شهد جملة من المعارض والمهرجانات في مختلف المحافظات انطلاقاً من دمشق، ومن الواضح ما برز من رغبة الناس في استعادة الحياة الطبيعية وتسجيل الحضور في هذه المهرجانات، وهي بالفعل ضرورة لما تحدثه من حالة اجتماعية، وكذلك حركة اقتصادية للفعاليات المشاركة يجب ان تتطور عاماً بعد عام، ومن هذه المهرجانات مهرجان (الشام بتجمعنا) وبرز فيه حجم كبير للزوار الذي ترافق فعاليات مكثفة ثقافية وفينة تركت انطباعاً مريحاً للزوار .‏‏

بانتظار لحظة إقلاع معرض دمشق الدولي لتكون نقطة انطلاق جديدة وعاملاً إضافياً من عوامل النصر الاقتصادي الذي يجب أن يترافق مع انتصارات الجيش العربي السوري المتلاحقة تمهيداً لحياة ينعم بها المواطن بالاطمئنان والاستقرار المعنوي والمادي، واذا كانت دورة المعرض الماضي تحت عنوان الانتصار على الارهاب، يجب ان تكون دورة العام الحالي تحت عنوان إعادة الاعمار و إحياء الاقتصاد وخاصة ان المترقبون من مختلف الأطياف كثر .‏‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية