تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


اشغال الرصيف!!

حديث الناس
الجمعة 17-8-2018
ثورة زينية

لم تعد مشكلة الاعتداء على الرصيف أمراً غريباً، وبات أمراً مألوفاً ان تتجنب الرصيف لتراكم الاشغالات من مختلف الصنوف والأشكال، وتغامر بحياتك أمام نهر السيارات المتدفق في شوارع المدينة .

مراراً وتكرارأً أعلنت محافظة دمشق خططها واستراتيجيتها لمعالجة وضع الأرصفة التي لم يبقَ منها سوى الاسم، إلا أن ما يحدث بات يشبه لعبة (القط والفأر) بين دوائر المحافظة الخدمية والشاغلين للارصفة، وفي خطوة اعتبرتها جادة هذه المرة، شكلت المحافظة مؤخراً لجنة للنظر بجميع الإشغالات على الأرصفة وفي شوارع المدينة مهمتها إزالة التعديات.‏

ورغم الحملة الأخيرة التي قامت بها المحافظة لإزالة المخالفات والتجاوزات، وبدت جدية الى حد ما في طريقة تعاطيها، الا ان مفاعيل هذه الحملات المفاجئة والعابرة لن تؤتي أُكلها ما دامت المزاجية تتحكم في الكثير من مفاصل عمل الدوائر المعنية بمعالجة هذه التجاوزات والاشغالات، ففي حين يخالف محل صغير لوضعه كرسياً أمام متجره، يشغل مطعماً كامل الرصيف طولاً وعرضاً بعشرات الطاولات !!!وفي حين يطبق القانون بإزالة مخالفة لأكثر من مرة في منطقة، تترك مخالفة مجاورة لها تماماً في نفس المكان!! المثال في ذلك ماحصل في معالجة واقع ورش إصلاح السيارات في منطقة زقاق الجن في البرامكة التي لاتزال قائمة رغم كل الاجراءات والحملات والغرامات؟!.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية