تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


مهرجـــان شــعري لشـعراء سوريين وفلسـطينيين في مخيـــم جرمانـا

ثقافة
الأربعاء 11-4-2018
شعراء سوريون وفلسطينيون شاركوا في المهرجان الشعري الذي أقيم في مكتب الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بمخيم جرمانا مقدمين خلاله قصائد وطنية وإنسانية.

المهرجان الذي نظمه الاتحاد العام للكتاب والأدباء والصحفيين الفلسطينيين بالتعاون مع ملتقى فلسطين الثقافي بمخيم جرمانا بدأه علي عزيز عضو الأمانة العامة لاتحاد الكتاب الفلسطيني‏

بكلمة أكد فيها دور الثقافة والأدب في النضال الوطني وواجب المثقف في رصد انتصارات الجيش العربي السوري على الإرهاب وترسيخ العلاقة العضوية بين سورية وفلسطين.‏

وفي قصيدته التي ألقاها الشاعر شاكر جياب بعنوان:»في انتظار الريح» عالج معاناة الإنسان وضرورة تمسكه بكرامته رغم كل الظروف فقال.. «يا لها من عبودية حمقاء.. أن تفكر طوال الوقت بحريتك.. أن تطير خلف كسرة خبز ترمى من أحد النوافذ العالية.. ألا زال هناك ثمة غبطة بعد.. في هذا الظلام الدامس المعد لنا».‏

أما الشاعر أحمد عموري الذي أراد أن يحلق في فضاء دمشق معبرا عن حبه الكبير لها وانتمائه لفلسطين وسورية في نصه الذي جمع بين الأصالة والحداثة فقال..»أستودع الشام يا ربي بأفئدتي.. ميثاقها بيد القرآن يأتلق بالشام أضرحة قد لفها قبس.. صاغ الشرائع للإيمان تنبثق».‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية