تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


الخارجية تدعو رسمياً المنظمة للتحقيق في مزاعم «الكيميائي»...«حظر الكيميائية» تستجيب للطلب السوري والروسي وتعلن إرسال فريق تقصي الحقائق إلى دوما

سانا - الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 1 1- 4 -2018
وجهت وزارة الخارجية والمغتربين دعوة رسمية لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية لإرسال فريق من بعثة تقصي الحقائق لزيارة دوما والتحقيق في الادعاءات المتعلقة بحادثة الاستخدام المزعوم للأسلحة الكيميائية فيها.

وقال مصدر مسؤول في الوزارة في تصريح لـ سانا: إنه رداً على حملة الافتراءات التي أطلقتها بعض الدول الغربية ضد الجمهورية العربية السورية على خلفية الاستخدام المزعوم للسلاح الكيميائي في مدينة دوما في الغوطة الشرقية بتاريخ /7 نيسان 2018/ وجهت وزارة الخارجية والمغتربين في الجمهورية العربية السورية عن طريق بعثتها الدائمة في لاهاي دعوة رسمية لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية لإرسال فريق من بعثة تقصي الحقائق لزيارة مدينة دوما والتحقيق في الادعاءات المتعلقة بحادثة الاستخدام المزعوم للأسلحة الكيميائية في دوما في السابع من نيسان عام 2018 والوقوف على الحقائق المتعلقة بهذه المزاعم.‏

وأضاف المصدر: إن الجمهورية العربية السورية إذ تجدد إدانتها الشديدة لأي استخدام للأسلحة الكيميائية من قبل أي كان وتحت أي ظرف وفي أي مكان كان فإنها تؤكد حرصها الكامل على التعاون مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لكشف حقيقة الادعاءات التي تقوم بالترويج لها بعض الأطراف الغربية وذلك لتبرير نواياها العدوانية خدمة لأهدافها السياسية.‏

وتابع المصدر: إن الجمهورية العربية السورية إذ ترحب بزيارة فريق تقصي الحقائق فإنها تؤكد عزمها على تقديم كل أوجه المساعدة اللازمة لقيام البعثة بعملها وهي تتطلع إلى أن تقوم البعثة بعملها بشفافية كاملة والاعتماد على أدلة ملموسة ذات مصداقية.‏

وفي وقت لاحق أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أنها سترسل فريقاً من بعثة تقصي الحقائق إلى مدينة دوما بريف دمشق وذلك بعد طلب سورية وروسيا ذلك بهدف التحقيق في ادعاءات الاستخدام المزعوم للأسلحة الكيميائية هناك.‏

وقالت المنظمة في بيان أمس: منذ صدور التقارير الأولى عن الاستخدام المزعوم للأسلحة الكيميائية في دوما قامت المنظمة بجمع المعلومات من المصادر المتاحة وتحليلها وفي الوقت نفسه طلب المدير العام للمنظمة السفير أحمد أوزومجو النظر في إرسال فريق بعثة تقصي الحقائق إلى دوما لإثبات الحقائق المحيطة بهذه الادعاءات.‏

وأضاف البيان :اليوم /أمس/ طلبت الأمانة الفنية لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية من الجمهورية العربية السورية اتخاذ الترتيبات اللازمة لإرسال الفريق وقد تزامن ذلك مع طلب من الجمهورية العربية السورية وروسيا التحقيق في مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية في دوما ويستعد الفريق للتوجه إلى سورية قريباً.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية