تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


قمة هلسنكي.. تذيب جليد القطيعة وتُبقي على الملفات الخلافية.. بوتين: تأمين الاستقرار والسلام في سورية يمكن أن يكون مثالاً للعمل المشترك الناجح

وكالات- الثورة
صفحة أولى
الثلاثاء 17-7-2018
أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن بلاده والولايات المتحدة تستطيعان أن تتعاونا في حل الازمة في سورية وعودة المهجرين إلى بلدهم.

وأوضح بوتين خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الامريكي دونالد ترامب في هلسنكي امس أنه جرى خلال لقائهما بحث الازمات الاقليمية بما فيها الازمة في سورية مشيرا إلى أن تأمين الاستقرار والسلام في سورية يمكن أن يكون أو يصبح مثالا للعمل المشترك الناجح بين البلدين وبامكانهما لعب دور رائد في هذه المسألة وتنظيم التعاون لمنع وقوع أزمة انسانية والمساعدة في اعادة المهجرين إلى منازلهم.‏

وبين بوتين أنه بعد القضاء على الإرهاب في جنوب غرب سورية فمن الضروري اعادة الوضع في الجولان إلى اتفاقية الفصل لعام 1974 وهذا ما أكد عليه الرئيس الامريكي وهو أيضا موقف روسيا الثابت وبهذا نخطو خطوة نحو احلال سلام ثابت بناء على قرارات مجلس الامن الدولي لافتا إلى أن موسكو ستعمل في اطار مسار آستنة وهي مستعدة لموازاة الجهود مع جهود دول أخرى لتكتسب العملية زخما أكبر وتكون هناك فرص أكبر للنتائج النهائية.‏

ووصف بوتين محادثاته مع ترامب بالناجحة والمثمرة وقال انها انعقدت في أجواء بناءة وايجابية معتبرا أن هناك مشاكل كثيرة لا تزال قائمة ولم نتمكن من ازالة جميع العقبات لكنني أعتقد أننا قمنا بالخطوة الاولى في هذا الاتجاه مشددا على ضرورة توحيد روسيا والولايات المتحدة جهودهما الرامية لمواجهة التهديدات المشتركة بالنسبة لهما.‏

واضاف بوتين أن روسيا والولايات المتحدة تواجهان اليوم تحديات من بينها الانعدام الخطير لتوازن آليات الامن الدولي والاستقرار والازمات الاقليمية وتمدد التهديدات النابعة عن الإرهاب والجرائم العابرة للقارات والعناصر الاجرامية وزيادة عدد المشاكل في الاقتصاد العالمي والمخاطر البيئية وغيرها وليس من الممكن حل هذه المشاكل الا بتضافر الجهود، وأوضح بوتين أنه بالرغم من ان مواقف البلدين قد تختلف في بعض النقاط لكن هناك نقاط تماس واتفاق أخرى يجب البناء عليها بما في ذلك على المستوى الدولي مشيرا إلى أن محادثاتهما أمس تعكس الرغبة المشتركة في تحسين العلاقات الثنائية واعادة التعاون إلى المستويات السابقة في كل المسائل ذات الاهتمام المشترك وبناء حوار حول الاستقرار الاستراتيجي وعدم انتشار الاسلحة النووية.‏

ولفت بوتين إلى ضرورة العمل المشترك لدراسة مجموعة ملفات نزع التسليح منها تمديد الاتفاق حول الاسلحة الاستراتيجية الهجومية والتطوير الخطير لنظام مضاد الصواريخ الامريكي وتنفيذ اتفاقية التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى اضافة إلى موضوع نشر الاسلحة في الفضاء.‏

ودعا بوتين إلى تفعيل مجموعة العمل في مكافحة الإرهاب مجددا تأييد بلاده استمرار التعاون في مكافحة الإرهاب.‏

وأوضح بوتين أنه أعرب لترامب عن قلق بلاده من خروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران مشيرا إلى أنه بفضل هذا الاتفاق اصبحت إيران أفضل الدول من حيث الرقابة في اطار الوكالة الدولية للطاقة الذرية.‏

من جهته اعتبر ترامب أن العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا كانت في أسوأ حالاتها قبل أمس لكنها تحسنت بفضل هذه القمة موضحا أنه حتى في فترة التوتر خلال زمن الحرب الباردة حينما كان العالم مغايرا تماما عما هو الان كانت الولايات المتحدة وروسيا قادرتين على الاحتفاظ بالحوار الوثيق بينهما وعلاقاتهما لم تكن أسوأ مما هي اليوم لكن هذا الوضع تغير منذ نحو أربع ساعات وأنا مقتنع بذلك.‏

وأشار ترامب إلى أن المحادثات تطرقت إلى مجموعة من القضايا الملحة المختلفة ذات الاهمية للبلدين وجرى حوار منفتح ومثمر مشددا على أن الحوار البناء بين واشنطن وموسكو يعطي فرصة لتمهيد الطريق نحو السلام والاستقرار في العالم.‏

وقال ترامب الخلافات بين بلدينا معروفة وناقشتها أمس بشكل مفصل مع الرئيس بوتين ولو أردنا حل المشاكل التي يواجهها عالمنا فينبغي علينا ايجاد سبل للتعاون وقواسم مشتركة.‏

إلى ذلك وصف بوتين لقاءه مع نظيره الأميركي دونالد ترامب بالزاخر والمفيد للغاية.‏

ونقلت وكالة سبوتنيك عن بوتين قوله خلال لقائه مع نظيره الفنلندي ساولي نينيستو في العاصمة الفنلندية هلسنكي: إنه يقيّم عالياً المباحثات التي أجراها مع الرئيس ترامب مضيفاً ان اللقاء كان زاخراً ومفيداً للغاية بالفعل .‏

لافرينتييف: تطابق أهداف موسكو وواشنطن بشأن التسوية السياسية للأزمة‏

من جهته اكد الممثل الخاص للرئيس الروسي الى سورية الكسندر لافرينتييف على هامش القمة الروسية الأميركية في هلسنكي تطابق أهداف روسيا والولايات المتحدة بشأن التسوية السياسية للازمة في سورية.‏

ونقل موقع روسيا اليوم عن لافرينتييف قوله للصحفيين أمس: ان الامر الاكثر أهمية بالنسبة لروسيا هو استقرار الوضع في سورية ووقف الاعمال القتالية وترتيب العملية السياسية وهذا أهم شيء بالنسبة لنا الان.‏

وردا على سؤال حول موقف الجانب الأميركي بهذا الخصوص اضاف لافرينتييف: من حيث المبدأ تتطابق أهدافنا هنا.‏

وأوضح الممثل الخاص للرئيس الروسي الى سورية أن الهدف هو تسوية الازمة في سورية بطرق سياسية وأن تطابق هذه الاهداف تم التأكيد عليه أكثر من مرة.‏

من جهة اخرى اكد لافرينتييف ان القوات الايرانية غير موجودة في منطقة تخفيف التوتر جنوب سورية، مشيرا الى وجود مستشارين بدعوة من الحكومة السورية.‏

وقال لافرينتييف: ان عملية المصالحة مع المجموعات المسلحة في جنوب سورية مستمرة وتمت مع كل المجموعات المعتدلة تقريبا وتستمر محاربة ارهابيي تنظيمي داعش وجبهة النصرة.‏

وبشأن مشاركة المعارضة السورية في اللقاء المرتقب في مدينة سوتشي الروسية بشان الازمة في سورية ضمن صيغة آستنة، قال لافرينتييف: انه من غير المعروف حتى الان لكننا نأمل بحضور ممثلي المعارضة للفعاليات التي ستجري في سوتشي يومي الـ3. والـ31 من تموز الجاري.‏

بيسكوف: الأزمة في سورية‏

من المواضيع الرئيسية في القمة‏

وكان المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف أكد مجددا أن الأزمة في سورية ستكون من بين المواضيع الرئيسية التي سيناقشها الرئيسان الروسي والأميركي في قمة هلسنكي.‏

وقال بيسكوف لقناة روسيا اليوم: إن تبادل وجهات النظر حول سورية بين بوتين و ترامب يمكن أن يكون أمرا صعبا نظرا للموقف الاميركي من إيران التي تعتبرها موسكو شريكا في التعاون التجاري والاقتصادي والحوار السياسي.‏

ولفت إلى أن بوتين منخرط بشكل دائم في التسوية السياسية للأزمة في سورية من خلال شبكة اتصالات عنكبوتية معقدة هدفها تقليل الخلافات من أجل آفاق العملية السياسية وقد استضاف في الفترة الأخيرة مستشار قائد الثورة الإسلامية الإيرانية للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي.‏

وأكد بيسكوف أن تنظيم «داعش» الإرهابي هزم في سورية غير أن بعض الأطراف الخارجية تسعى إلى محاولة تجميع فلول الإرهابيين من «داعش» وغيره من التنظيمات الإرهابية في سورية لأهداف خاصة مبينا أن الجيش العربي السوري مستمر في معركته ضد هذه العناصر الإرهابية وهذا الأمر طبيعي تماما.‏

اختتام القمة‏

واختتم الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي دونالد ترامب لقاء ثنائياً استمر أكثر من ساعتين في العاصمة الفنلندية هلسنكي.‏

ونقل موقع روسيا اليوم عن ترامب قوله تعليقاً على لقائه الثنائي مع بوتين في مستهل جلسة موسعة للمحادثات أعتقد أن هذه كانت بداية جيدة للجميع.‏

وبدأ بوتين وترامب بعد محادثاتهما الثنائية والتي استغرقت أكثر مما كان من المخطط له مسبقا اجتماعا موسعا يشارك فيه من الجانب الروسي وزير الخارجية ومستشار الرئيس للسياسة الخارجية والناطق باسم الرئاسة ومدير قسم أمريكا الشمالية في وزارة الخارجية والسفير الروسي لدى واشنطن.‏

كما يشارك من الجانب الأمريكي كل من وزير الخارجية ومستشار الرئيس للأمن القومي وكبير موظفي البيت الأبيض وكبيرة المستشارين في مجلس الأمن القومي المعنية بروسيا.‏

ترامب: علاقاتنا المتوترة مع روسيا سببها حماقة إداراتنا السابقة‏

أقر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأن التوتر في العلاقات بين بلاده وروسيا يعود الى التهور والحماقة الامريكية على مدى سنوات إضافة إلى التحقيق الذي يجريه مكتب التحقيقات الامريكي إف بي آي بشأن المزاعم حول تدخل موسكو في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016.‏

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ترامب قوله في تغريدة على تويتر أمس قبيل قمته مع بوتين: علاقاتنا مع روسيا لم تكن يوما أسوأ مما هي عليه الآن بسبب سنوات من التهور والحماقة الأمريكية والآن الحملة السياسية، وذلك في إشارة إلى التحقيق الذي يجريه المدعي الخاص الامريكي روبرت مولر حول تدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية.‏

رئيسة كرواتيا ترفض عزل روسيا: العلاقات بين موسكو وواشنطن لها أهمية قصوى في الوقت الحالي‏

في سياق متصل دعت الرئيسة الكرواتية كوليندا غرابار كيتاروفيتش إلى الحوار مع روسيا والكف عن محاولات عزلها.‏

وقالت غرابار كيتاروفيتش في مقابلة مع وكالة أسوشيتد برس: «من الضروري الحفاظ على الاتصالات والحوار الدائم مع الجانب الروسي بشأن قضايا التحديات الأمنية المشتركة وعدم اللجوء الى محاولات عزلها».‏

وأعربت عن أملها في أن يظهر الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والأميركي دونالد ترامب في قمتهما اليوم في هلسنكي موقفا مسؤولا فيما يتعلق بالحفاظ على الاستقرار في العالم والعلاقات عبر الأطلسي.‏

وأكدت رئيسة كرواتيا أن العلاقات بين موسكو وواشنطن لها أهمية قصوى في الوقت الحالي بما في ذلك من وجهة نظر منع تكرار الصراع في منطقة البلقان.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية