تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


الاحتلال يقرصن سفينة الحرية 2 ... اعتقالات في الضفة.. ومواجهات شرق رام الله وغرب نابلس وجنين

وكالات - الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 11-7 -2018
يتمادى الاحتلال الصهيوني بعدوانه على الشعب الفلسطيني، حيث اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس 11 فلسطينيا في حملة مداهمات واعتقالات طالت عدة مناطق بالضفة الغربية.

وذكرت وكالة معا الفلسطينية أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدات الظاهرية جنوب الخليل وعورتا جنوب نابلس ورنتيس غرب رام الله ونفذت حملة تفتيش للمنازل ومصادرة أموال واعتقلت 11 شابا فلسطينيا.‏

وأصيب شاب فلسطيني خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية كفر مالك شرق رام الله فيما اندلعت مواجهات أخرى في بلدة تل غرب نابلس وجنين.‏

إلى ذلك هدمت سلطات الاحتلال الاسرائيلي منزلين في الجهة الغربية من مدينة قلنسوة داخل الأراضي المحتلة عام 1948 بعد ان قامت بمحاصرة الحي ومنعت المواطنين من الاقتراب.‏

وكانت السلطات الإسرائيلية هدمت امس الأول أربعة منازل في حي الظهر في مدينة أم الفحم كما هدمت الثلاثاء الماضي منزلا قيد الإنشاء في حي الظهرات في عرعرة المجاورة.‏

ومنذ عام 2017 هدمت السلطات الإسرائيلية 11 منزلا ومنشأة في مدينة قلنسوة ولا يزال شبح الهدم يهدد أكثر من 50 منزلا.‏

من جهة أخرى قال رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف إن محامي الهيئة انتزعوا قرارا من المحكمة العليا في كيان الاحتلال الاسرائيلي بتأجيل تهجير سكان قرى الخان الأحمر حتى الاثنين القادم.‏

وشدد عساف على أن قادة الاحتلال يرتكبون جرائم حرب وسيتم رفع قضايا ضدهم في محكمة الجنايات الدولية.‏

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي شرعت أمس الأول بنصب بيوت متنقلة (كرفانات) في بلدة العيزرية بالقدس المحتلة وذلك تمهيدا لتهجير السكان الفلسطينيين في قرى الخان الأحمر إليها بالقوة تمهيدا لهدمها بعد أيام.‏

بالتوازي قرصنت زوارق الاحتلال الإسرائيلي مساء أمس سفينة الحرية 2 وطاقمها بعد انطلاقها من ميناء غزة باتجاه ميناء ليماسول في قبرص وعلى متنها جرحى ومرضى وطلبة في محاولة ثانية لكسر الحصار البحري الذي يفرضه الاحتلال على قطاع غزة منذ 12 عاما.‏

ونقلت وكالة الانباء الفلسطينية معا عن منسق هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار عن قطاع غزة رائد أبو داير قوله في تصريح صحفي: إن قوات الاحتلال اعتقلت ثمانية اشخاص بعد السيطرة على سفينة الحرية 2 والتي تحمل طلابا وجرحى فلسطينيين لدى محاولتها كسر الحصار البحري الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة.‏

وأوضح أبو داير أن بحرية الاحتلال سيطرت على السفينة بعد تجاوزها مسافة 7 أميال بحرية مؤكدا انقطاع الاتصال بطاقمها. وكانت الهيئة أطلقت في أيار الماضي السفينة الأولى لكسر الحصار من ميناء غزة وتوجهت نحو شواطئ اليونان قبل أن تعترضها زوارق الاحتلال الإسرائيلي وتسيطر عليها.‏

يذكر أن سلطات الاحتلال تفرض حصارا جائرا على قطاع غزة منذ عام 2006 يشمل مختلف المواد الغذائية والطبية ومواد البناء والوقود ما أدى إلى معاناة شاقة لأهالي القطاع، كما أحبطت خلال السنوات الماضية العديد من المبادرات الإنسانية لكسر الحصار واعتقلت المشاركين فيها.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية