تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


تحذير!

حديث الناس
الأربعاء 28-2-2018
هنادة سمير

عندما يأتي الكلام من أهل الخبرة والاختصاص غالباً ما يكون أكثر مصداقية وأشد وقعاً، والحديث هنا عن تحذيرات أطلقتها مديرية المخابر المركزية في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك

من زيادة انتشار السلع الغذائية المغشوشة والمخاطر الصحية الكبيرة التي تنجم عن استهلاكها خاصة فيما يتعلق بمأكولات الأطفال كالشيبس والسكاكر التي يدخل في تصنيعها ملونات صناعية وأصباغ تعتبر من المواد التي تسبب الأورام السرطانية، مشيرة إلى أن نحو 60 بالمئة من مقبلات الأطفال الموجود في الأسواق غير مطابقة للمواصفات.‏

وتوضح مديرة المخابر بعض أساليب الغش والممارسات التي تجعل من هذه المواد غير صالحة للاستهلاك البشري ومضرة بالصحة حيث يقوم عدد من الورشات التي تمت مخالفتها بقلي الشيبس بزيوت معدنية أو جمع الزيوت التي تمت عملية القلي بها مئات المرات في المطاعم واستخدامها، ولدى العديد من الباعة يتم عرضها في رفوف تحت اشعة الشمس ما يؤدي إلى تغير مواصفاتها، ولم تنجُ مادة المرتديلا من الغش أيضاً حيث تضاف إليها نسبة كبيرة من بروتين الصويا بدل البروتين الحيواني، وتبين مديرة المخابر أن من أسباب عجز الوزارة عن ضبط المعامل والورش التي تقوم بتصنيع هذه المنتجات افتتاح ورش جديدة لتصنيعها يومياً.‏

يجدر التساؤل هنا؛ كم من المواطنين يمكن أن تصل إليهم هذه التصريحات وما تتضمنه من تحذيرات أوردتها إحدى الصحف المحلية وقد لا يتنبه إليها الكثير من الناس؟!؛ وهل هي كافية لإبعاد المخاطر الكبيرة التي ينطوي عليها استهلاك هذه المنتجات؟ وما دور الجهات الأخرى المعنية بمنح التراخيص للمعامل والورش التي تقوم بتصنيع منتجات غير مطابقة للمواصفات وتلك المعنية بالمراقبة الصحية للأغذية لضمان غذاء سليم للمواطن وكلها تنضوي تحت مجلس واحد حددت مهام قانون سلامة الغذاء الصادر قبل عشرة أعوام!.‏

في وقت ليس ببعيد تحدثت مديرية حماية المستهلك عن ضبط منتجات لأحد معامل الحلاوة الطحينية تحتوي على مخلفات وبقايا فئران.. وما خفي كان أعظم، كل هذا ينم عن تهاون وتراخٍ في شأن سلامة الغذاء رغم أهميته ومخاطره يستلزم أن تضطلع كافة الجهات المعنية بمسؤولياتها باتخاذ إجراءات جديدة سواء فيما يتعلق بالرقابة على المنتجات صحياً أم التصنيع ومنح التراخيص أو تنفيذ العقوبات الواردة في قانون سلامة الغذاء وأخيراً توعية المواطن بجميع الوسائل المتاحة بغية تحقيق الهدف الأسمى‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية