تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


أبواب جديدة

الكنز
الأربعاء 28-2-2018
ميساء العلي

مرحلة جديدة سترسم بعد الملتقى الاقتصادي السوري الروسي ستمهد لدور أكثر فاعلية ونشاط لرجال الأعمال والقطاع الخاص لكلا الطرفين لتجاوز الثغرات السابقة مع وجود فرص ومقومات كثيرة للنجاح ولا سيما لجهة طرق أبواب أسواق الدول الحليفة والصديقة والاستعانة بخبراتها وتجاربها ومنها السوق الروسية.

إحياء مجالس رجال الأعمال من الأهداف الرئيسية التي وضعتها وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية ضمن خطة عملها للنهوض بواقع التصدير وخلق منافسة حقيقية للمنتج السوري من خلال الأسواق الواعدة والمستهدفة للمرحلة القادمة وخاصة أن دورها خلال الأزمة وتحديداً خلال السنوات القليلة الماضية كان خجولاً على الرغم من التوقعات العكسية لدور أكبر تحديداً في مجال تطوير وتنشيط علاقات التعاون التجاري مع الدول التي تقيم معها تلك المجالس علاقات اقتصادية لكونه من صلب اختصاصها.‏

لا ننكر الواقع الذي فرضته الأزمة على أداء جميع القطاعات، لكن لو كانت تلك العلاقات التي نسجتها المجالس مع الكثير من الدول متينة لخففت من الآثار الراهنة وساهمت بشكل أو بآخر بدفع عجلة الإنتاج وما يفرز عنها من استيراد وتصدير لمصلحة الاقتصاد الوطني.‏

لكن اليوم تنبهت الحكومة لدور تلك المجالس وما يمكن أن تلعبه في مرحلة إعادة الإعمار المرتقبة من خلال خطوات اقتصادية عملية تكون ترجمتها واضحة على الاقتصاد المحلي وهو أكثر ما نحتاجه لفتح أبواب جديدة لتصدير المنتجات السورية وجذب الاستثمارات وتمويل المشاريع وزيادة حجم التبادل التجاري مع الدول الصديقة وتحديداً تلك التي وقفت إلى جانبنا في الأزمة، وهذا ما نراه حالياً من خلال الملتقيات الاقتصادية مع الدول الصديقة ومنها روسيا.‏

فرسم السياسات الاقتصادية الخارجية لسورية ليست مهمة الحكومة فقط وإنما يفترض أن تشاطرها مجالس رجال الأعمال ذلك الدور فهي ترافق كل الوفود الاقتصادية الرسمية في زياراتها وأنشطتها الخارجية وعلى أعلى المستويات ولا بد أن تلعب دوراً لافتاً في تنشيط العلاقات البينية من خلال العلاقات الشخصية لرفع حجم التبادل التجاري مع الدول التي تنشط فيها ومعها.‏

إذا أمامنا الكثير الكثير وعلينا تحمل المسؤولية والعمل بجدية للارتقاء بمجالس رجال الأعمال المشتركة بعيداً عن المصلحة الشخصية الضيقة إلى المستوى السياسي فالاقتصاد لا ينفصل عن السياسة والنجاح في أحدهم نجاح للآخر.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية