تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


أميركا تواصل اللعب على حبال الفوضى في شبه الجزيرة الكورية...الصين: توسيع الحوار بين الكوريتين.. وعلى واشنطن التقارب مع بيونغ يانغ

وكالات - الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 28-2-2018
وسط دعوات دولية لإجراء المحادثات بين كوريا الديمقراطية والولايات المتحدة، تستمر واشنطن بتوتير الوضع في شبه الجزيرة الكورية من خلال تهديداتها المستمرة ضد بيونغ يانغ التي لا تريد الخضوع للاملاءات الغربية.

الصين دعت أمس إلى اجراء محادثات مباشرة بين بيونغ يانغ وواشنطن مشيرة إلى ان الاجواء الهادئة في شبه الجزيرة الكورية والتقارب الواضح بين الكوريتين يمهد لمثل هذه الخطوة الايجابية.‏

وفي تعليق على تصريح الرئيس الامريكي دونالد ترامب مؤخراً حول امكانية اجراء محادثات مع بيونغ يانغ قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية لو كانغ في تصريح نقلته وكالة الانباء الصينية شينخوا: ان الصين تأمل بان يتوسع الحوار بين كوريا الديمقراطية وكوريا الجنوبية ليصل إلى حوار مباشر بين بيونغ يانغ وواشنطن مشيراً إلى ان ذلك يحقق تطلعات الصين والمجتمع الدولي بأسره.‏

واعرب كانغ عن أمل بلاده بتحقيق انفراج في العلاقات بما يحقق تطلعات الكوريتين ودول المنطقة والمجتمع الدولي بعد انتهاء دورة الالعاب الاولمبية الشتوية 2018 في بيونغ تشانغ.‏

في السياق ذاته أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أن الولايات المتحدة مستعدة لإجراء محادثات مع كوريا الديمقراطية فقط في حال «كانت الظروف مناسبة».‏

وأضاف ترامب في اجتماع مع حكام الولايات في واشنطن «كنا متشددين للغاية معهم، وللمرة الأولى يريدون أن يتحدثوا معنا وسنرى ما سيحدث».‏

وقال ترامب معلقاً على فرص إجراء محادثات مع بيونغ يانغ: «سنرى ماذا سيحدث».‏

تصريحات ترامب جاء بعد وقت قصير من إعلان كوريا الديمقراطية استعدادها لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة.‏

وقال مسؤلون بارزون من كوريا الديمقراطية زاروا بيونغ تشانغ لحضور نهائي الأولمبياد الأحد الماضي: إن بيونغ يانغ مستعدة لإجراء من محادثات مع واشنطن.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية