تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


الأحمد: سورية مستهدفة لأنها تشكل حجر الزاوية في مقاومة المشروع الصهيوني بالمنطقة

سانا- الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 28-2-2018
أكد رئيس الدائرة الخارجية في المكتب السياسي للحزب السوري القومي الاجتماعي طارق الاحمد أن سورية تشكل حجر الزاوية في مقاومة المشروع الصهيوني بالمنطقة وهذا أحد أبرز أسباب الحرب والعدوان عليها.

ورأى الاحمد في محاضرة له نظمتها اللجنة الشعبية العليا العربية السورية لدعم الشعب الفلسطيني ومقاومة المشروع الصهيوني أمس تحت عنوان مؤتمر سوتشي ومستقبل المنطقة العربية أن الحرب على سورية غير تقليدية استخدمت فيها أنماط جديدة حاولت عبرها الدول المتآمرة جعل سورية ساحة للصراع.‏

واعتبر الاحمد أن الحوار بين السوريين هو الاساس لحل الازمة وهو ما بدا جليا في مؤتمر سوتشي الذي عقد مؤخرا بمشاركة عدد كبير من ممثلي النقابات والاحزاب وقوى المجتمع الاهلي لافتا إلى أن ما أكد عليه المشاركون في سوتشي يدل على حيوية الدولة السورية فكريا وسياسيا واجتماعيا.‏

وقال الأحمد: ان مؤتمر سوتشي أخذ بعدا شعبيا وحزبيا أوسع نطاقا وهو المسار الذي يعبر عن الحوار وليس التفاوض .‏

من جهته أكد الدكتور خلف المفتاح مدير عام مؤسسة القدس الدولية سورية في مداخلة له أن موازين القوى تميل باتجاه الشرق وهذا السبب في قوة سوتشي وأستنة.‏

وأكد المشاركون أن سبب الحرب على سورية هو أهمية موقعها الجغرافي والسياسي في المنطقة والعالم ولذلك عمل المتآمرون على أن تكون الحرب ضدها من حروب الجيل الرابع التي تعني الحرب بالإكراه والاجبار وليس الاختيار لتحويل الدولة المستهدفة إلى دولة فاشلة، ولكنهم لم يحققوا غاياتهم تلك في سورية نتيجة لصمود شعبها وجيشها وقيادتها.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية