تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


اللجنة العليا للاستيعاب برئاسة المهندس خميس...قبـول جميـع الناجحين بالشـهادة الثـانـوية في الجـامعات والمعاهد

دمشق
محليات - محافظات
الخميس 30-8-2018
ثورة زينية

قررت اللجنة العليا للاستيعاب الجامعي خلال اجتماعها أمس برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء استيعاب جميع الطلاب الناجحين بشهادة الثانوية العامة بجميع فروعها الجامعات والمعاهد السورية للعام الدراسي 2018/2019 والبالغ عددهم 110341 طالبا.

خطوات لتطوير منظومة‏

التعليم العالي‏

واتفق المجتمعون على تبني مجموعة من الخطوات اللازمة لدعم تطوير منظومة التعليم العالي تبدأ بتأمين الكوادر التدريسية المؤهلة ووضع سياسة تحفيزية مناسبة لهذه الكوادر وتأمين البنى التحتية اللازمة للجامعات خلال السنوات القادمة وتعديل التشريعات وقانون تنظيم الجامعات والتوسع بالسكن الجامعي اضافة الى تطوير منظومة البحث العلمي والجامعات الخاصة وتوسيع سياسة الاستيعاب لبعض الاختصاصات.‏

واكد رئيس مجلس الوزراء أن الدولة مستمرة في دعم العملية التعليمية وتعمل على تنمية القدرات العلمية والمعرفية لأبناء الوطن لافتا الى تضاعف حجم الدور الذي تلعبه لجنة الاستيعاب في ظل الانتصارات التي تحققها قواتنا المسلحة والتي ساهمت بشكل كبير في عودة مؤسساتنا بمكوناتها الاجتماعية والتنموية والتربوية والبشرية والاقتصادية.‏

تعيين /465/ عضو هيئة تدريسية‏

بدوره عرض وزير التعليم العالي الدكتور عاطف نداف لواقع مؤسسات التعليم العالي ولجنة الاستيعاب موضحا أنه تم تأمين مقعد مجاني لكل طالب ناجح في الثانوية بالجامعات والمعاهد الحكومية، مبينا أن الاجراءات التي تم انجازها مؤخرا لبناء القدرات في الجامعات تتضمن تعيين /465/ عضو هيئة تدريسية وتسوية أوضاع المعيدين الموفدين الذين تأخروا عن العودة وتم وضع الية جديدة للايفاد الخارجي وزيادة رواتب الموفدين داخليا وتأمين المنح الدراسية النوعية مع الدول الصديقة.‏

واوضح الدكتور نداف ان هناك دراسة لتطوير منظومة التعليم العالي تتضمن خططا لتطوير التعليم الجامعي الخاص والكتاب الجامعي اضافة لايجاد انماط جديدة من التعليم وتامين الكوادر المؤهلة للمؤسسات التعليمية.‏

ربط مخرجات التعليم بسوق العمل‏

من جهته اشار المهندس محمد مازن يوسف وزير الصناعة الى ان الاجتماع تضمن طروحات لتطوير التشريعات بما يضمن تامين الكوادر المؤهلة لسوق العمل اضافة لضرورة تامين المستلزمات المادية والتوسع الافقي في مرافق الجامعات حتى تستطيع استيعاب العدد الاكبر من الطلاب اضافة لتامين الخريج النوعي المتميز لتلبية حاجات سوق العمل لاسيما في ظل مرحلة الاعمار.‏

رئيس جامعة دمشق الدكتور محمد قباقيبي بين انه تم التركيز على ضمان جودة العملية التعليمية في الجامعات في الوقت الذي تستوعب فيه جميع الطلاب الناجحين في الثانوية العامة بكل فروعها وضرورة اتباع المعايير والمؤشرات التي تزيد من فرص رفع مستوى تحسن نوعية التعليم الجامعي بما يلبي حاجة سوق العمل ومتطلبات مرحلة الاعمار.‏

رئيس جامعة حلب الدكتور مصطفى افيوني اكد ان القرارات التي ستصدر قريبا في قطاع التعليم كلها تصب في مصلحة رفع مستوى ونوعية التعليم في الجامعات السورية.‏

امين فرع الحزب في جامعة تشرين الدكتور لؤي صيوح لفت الى الاهتمام المتزايد بالتعليم التقاني والتركيز على ربط مخرجات التعليم بسوق العمل والعمل على ايجاد استراتيجيات مستقبلية خاصة بهذا الاطار بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية.‏

حضر الاجتماع أعضاء القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور عمار ساعاتي رئيس مكتب الشباب القطري والدكتور محسن بلال رئيس مكتب التعليم العالي القطري وياسر الشوفي رئيس مكتب التربية والطلائع القطري ووزراء التربية والأشغال العامة والإسكان والسياحة والصحة والصناعة والمالية والعدل ورئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي وعدد من معاوني الوزراء ورؤساء الجامعات السورية وأمناء فروع الحزب بالجامعات ورؤساء المنظمات الشعبية والنقابات المهنية المعنية.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية