تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


3 مخابز وفرناً متنقلاً و6 صالات للسورية للتجارة في دوما

دمشق
اقتصاد
الأربعاء 25-4-2018
رولا عيسى

أكدت مصادر مطلعة في وزارة التجارة الداخلية افتتاح 3 أفران تابعة للشركة العامة للمخابز في أحياء دوما بعد إعادة تأهيلها وترميمها إضافة إلى الفرن المتنقل الذي يعمل بطاقة إنتاجية ٥ أطنان يومياً،

وانه في الوقت ذاته تم افتتاح 6 صالات ومنافذ بيع تابعة للمؤسسة السورية للتجارة بعد أن تم إعادة ترميمها وتأهيلها في أحياء مدينة دوما.‏

المصادر بينت أن تلك الصالات ومنافذ البيع تضم تشكيلة واسعة من السلع والمواد الغذائية والاستهلاكية الأساسية والخضار والفواكه بنوعيات جيدة وأسعار مناسبة حيث تبلغ مساحة كل صالة ٥٠٠ متر مربع تغطي حاجة الأهالي المتواجدين في دوما.‏

وكانت السورية للتجارة تؤمن هذه المواد لأهالي المدينة عبر السيارات الجوالة التابعة لها لحين إعادة تأهيل وترميم وافتتاح الصالات كما وزعت ما يزيد عن ٥٠٠ طن من المواد الغذائية والمنظفات والخضار والفواكه منذ استعادة مدينة دوما بفضل انتصارات بواسل الجيش العربي السوري.‏

ولفتت المصادر إلى انه بافتتاح الأفران مع الفرن المتنقل والكميات التي ترسلها الشركة تكون الكمية التي تؤمنها الوزارة حوالي ٢٥طن من مادة الخبز وهي قابلة للزيادة حسب حاجة المدينة لذلك.‏

من جهته كشف مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بدمشق المهندس عدي شبلي «للثورة» أنه خلال الربع الأول من العام الحالي وصل عدد السجلات التجارية المسجلة للشركات والإفراد 376 سجلاً منها 106 شركات مقابل 320 سجلاً خلال نفس الفترة من العام الماضي معتبراً أن ذلك مؤشر على تعافي هذا القطاع.‏

شبلي أشار إلى وجود إقبال متزايد على التسجيل في أمانة السجل التجاري ضمن المديرية لاسيما بعد الجولات التي قام بها عناصر المديرية على الفعاليات التجارية المختلفة ودعوتهم وتعريفهم بأهمية التسجيل كونه يشكل هوية وحماية لمنتجاتهم من الغش والتلاعب بالمواصفات والتقليد.‏

وفيما يتعلق بالوضع التمويني أكد شبلي أنه بحالة جيدة وهناك وفرة في مختلف أنواع المواد والحاجات اليومية للمواطنين ولا يوجد أي اختناق على أي نوع من المواد الأساسية وهذا مرده إلى الانجاز العسكري الذي انعكس ايجابياً على الواقع التمويني مشيراً إلى وجود دوريات ثابتة لعناصر الرقابة التموينية في الأسواق المكتظة بدمشق ومنها باب سريجة.‏

وبيّن شبلي أنه بالمقارنة مع السنوات السابقة فإن الأسعار بشكل عام قريبة من الاستقرار والمنحني البياني لها ليس فيه أي تذبذبات منوهاً انه مع بدء موسم الصيف ستتوافر الخضار والفواكه بشكل جيد وتميل أسعارها إلى الانخفاض نتيجة اتساع العرض وأنه ومنذ أشهر يجري التشديد على الأسواق لمتابعة مختلف حالات الغش والتدليس والربح الزائد بتوجيه من الوزارة لضبط الأسواق.‏

اما فيما يتعلق بنتاج عمل المديرية على صعيد الضبوط خلال الربع الاول فقد أكد شبلي أنها سجلت 2245 ضبطاً منها العدلية 1800 ضبط والعينات المحللة المدروسة 445 ضبطاً حيث كانت نسبة المواد المخالفة في العينات المسحوبة 23% وفي تفصيلات الضبوط العدلية فقد بلغ عدد ضبوط المواد المنتهية الصلاحية 76 ضبطاً والمواد المجهولة المصدر 97 وضبوط اللحوم والفروج والسمك 75 ضبطاً وضبوط الدقيق والخبز التمويني 72.‏

وحول عدد ضبوط المطاعم نوّه شبلي أنها بلغت 183 ضبطاً وعدد ضبوط المحروقات 20 ضبطاً والاغلاقات مع السيارات المحجوزة 178 فعالية بمعدل 60 إغلاق شهرياً والإحالة موجوداً للقضاء 15 ضبطاً ورخص المازوت الملغاة بسبب الغش 2 رخصة كما بلغت إيرادات المديرية للخزينة العامة 104 ملايين ليرة ونفقات عامة في الربع الأول من العام والنفقات 78 مليون ليرة.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية