تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


على واشنطن تجنب عرقلة الحل السياسي وسحب قواتها فوراً... موسكو: إرهابيو «الخوذ البيضاء» متورطون بأعمال إجرامية واختلاق روايات «كيميائية» كاذبة

وكالات - الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 25-7-2018
جددت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا التأكيد أن إرهابيي ما يسمى «الخوذ البيضاء» ومنذ نشوء هذه المنظمة متورطون بأعمال إجرامية وتلفيق أكاذيب واختلاق روايات بشأن هجمات كيميائية مزعومة في سورية.

ونقلت قناة روسيا 24 عن زاخاروفا قولها: إن هؤلاء الأشخاص الذين يطلقون على أنفسهم اسم عمال إغاثة متورطون وبشكل واضح وعلني في أنشطة استفزازية إجرامية في سورية تم إثباتها بالأدلة القاطعة.‏

وكانت «الخوذ البيضاء» تأسست في تركيا عام 2013 بتمويل بريطاني أمريكي غربي حيث أثار تحديد نطاق عملها في أماكن انتشار التنظيمات الإرهابية حصراً الكثير من علامات الاستفهام حولها وحول عملها الإنساني المزعوم وخصوصاً أن أفرادها ينتمون إلى هذه التنظيمات كما ظهروا في مقاطع فيديو يحملون الرشاشات ويقاتلون في صفوفها.‏

وأوضحت زاخاروفا أن روسيا نشرت عدة مرات أدلة وحقائق تكشف بما لا يدعو للشك حقيقة أفعال هذه الجماعة ومجال عملها الذي يتراوح بين اختلاق الاستفزازات ونشر معلومات مضللة بشأن استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية.‏

وقالت المتحدثة الروسية: «أتفهم تماماً لماذا يرفض السوريون سواء على المستوى الرسمي أو الشعبي هذه الجماعة وينظرون إليها كمنظمة إجرامية.‏

بموازة ذلك أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن اختصاصيي المركز الدولي لنزع الألغام التابع للقوات الروسية نزعوا الألغام مما يزيد على 17 ألف مبنى في مختلف المناطق في سورية.‏

وقال شويغو خلال مؤتمر صحفي أمس: هؤلاء الاختصاصيون نزعوا الألغام من 17 الف مبنى و6500 هكتار من الأراضي وأبطلوا مفعول 105 آلاف من المواد المتفجرة.‏

وأضاف شويغو أن المركز عمل أيضا على تأهيل 1245 اختصاصيا سوريا في نزع الألغام قاموا بتطهير ألفي هكتار من الأراضي وأبطلوا مفعول 3850 من المواد المتفجرة .‏

من جهة أخرى أشار شويغو إلى أن موسكو تأمل في أن تسهل القمة التي انعقدت بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والامريكي دونالد ترامب في هلسنكي في السادس عشر من الشهر الجاري من التعاون العسكري بين البلدين وحلف شمال الأطلسي «ناتو».‏

إلى ذلك أعلن شويغو أن عدد الطائرات الحربية لحلف الناتو في أوروبا الشرقية ازداد خلال السنوات الخمس الأخيرة ليبلغ 101 طائرة.‏

بالتوازي دعت وزارة الدفاع الروسية الولايات المتحدة لبدء التعاون مع موسكو ودمشق لعودة اللاجئين.‏

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف إنه من الناحية الموضوعية، لم تبق هناك أي أسس قانونية لمواصلة العسكريين الأمريكيين عملياتهم في سورية.‏

وأضاف كوناشينكوف: إن لم ير القائد الحالي للقوات الأمريكية في الشرق الأوسط إمكانية لمثل هذا التعاون، فالحل الأفضل هو تجنب عرقلة عملية السلام، والبدء بسحب القوات الأمريكية من أراضي سورية على وجه السرعة.‏

بالتوازي أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن الوزير سيرغي لافروف ورئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية فاليري غيراسيموف ناقشا مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في برلين أمس الوضع في سورية وعودة المهجرين إلى البلاد.‏

وقالت الخارجية الروسية في بيان أمس الأول إنه تمت خلال اللقاء الذي جمع الجانبين مناقشة الوضع المحيط بحل الأزمة في سورية بما في ذلك المهام المتعلقة بتهيئة الظروف لعودة اللاجئين والنهوض بالعملية السياسية.‏

كما أعلنت ان لافروف وغيراسيموف بحثا أمس مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في باريس الوضع في سورية.‏

وقالت الوزارة في بيان أمس ان لافروف وغيراسيموف ناقشا خلال اجتماع مع ماكرون تسريع التسوية السياسية في سورية وعودة المهجرين.‏

كما أعلنت الخارجية الروسية أن مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى سورية ألكسندر لافرنتييف ناقش أمس مع المبعوث الخاص للرئيس الفرنسي إلى سورية فرانسوا سينيمو الوضع فيها.‏

وأوضحت الخارجية الروسية في بيان لها أن الجانبين بحثا القضايا المتعلقة بمواصلة الجهود المنسقة بين روسيا وفرنسا من أجل تعزيز عملية التسوية السياسية للأزمة في سورية وفقاً لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 مشيرة إلى أن اللقاء تركز أيضاً حول «الجوانب الإنسانية».‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية