تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


بموكب مهيب..تشـييع جثمـان الشـهيد مصطفـى الســلامة مراسل قناة سما الفضائية إلى مثواه الأخير

دمشق
الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 18-7 -2018
شيعت وزارة الإعلام وقناة سما الفضائية وذوو الشهيد البطل أمس جثمان المراسل الحربي مصطفى السلامة الذي نال شرف الشهادة بعد ظهر الاثنين على أرض محافظة القنيطرة.

ومن مستشفى تشرين العسكري حمل رفاق الدرب جثمان صديقهم الشهيد مصطفى السلامة، وعلى طول الطريق الواصلة إلى ضاحية الأسد بريف دمشق، حيث المكان الذي عاش وترعرع فيه، تجمع محبو الشهيد، ومن عرفه ليبارك لذوويه باستشهاد ابنهم.‏

موكب مهيب شارك بتشييع جثمان الشهيد البطل السلامة، حيث انطلق الموكب من ضاحية الأسد التي وثق فيها صمود أهلها بوجه الإرهاب، وحتى اللحظة التي أعلن فيها عن تحرير الغوطة الشرقية، مرورا بأوتستراد حرستا وحتى ساحة الأمويين، وصولاً إلى مقر قناة سما الفضائية، ذاك المكان الذي بقي الشهيد السلامة محبا له، ومحبا للعمل فيه.‏

وقال وزير الإعلام عماد سارة أثناء التشييع: إن الشهيد السلامة لم يكن أول الشهداء، ولن يكون آخر الضحايا..هو شهيد سورية.. لقناة عظيمة عرفت تماما كيف تضحي لأجل سورية وتقاتل لأجل سورية.‏

وأضاف: الشهيد السلامة اليوم شهيدا.. وهناك العشرات ينتظرون دورهم ليقولوا لنا إن سورية هي في المقام الأول، وسوف تبقى سورية، وسوف نبقى لأجل تراب سورية، وسنضحي بكل ما نملك لأجل تراب سورية..‏

الزميل حسام حسن مدير الأخبار في قناة سما الفضائية قال بدوره: إن الشهيد كان يزوّد القناة بالأخبار العاجلة الني تخص محافظة القنيطرة، وكان يغطي يوميا كل ما يختص بمحافظة القنيطرة، فغطى أخبار حضر ومدينة البعث، وغطى أخبار صمود أبناء محافظة القنيطرة.‏

وأكد أن الشهيد كان دائما يريد الذهاب في الأول، وآخر من يغادر موقع الحدث، إلى أن غادره نهائيا، إلى ملكوت الرحمن.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية