تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


موغيريني تحذر الاحتلال من عواقب تدمير خان الأحمر.. فلسطين: مجاهرة إسرائيل بجرائمها وصمة عار للمجتمع الدولي

وكالات - الثورة
أخبــــــــــار
الخميس 19-7-2018
أوضح مركز الميزان لحقوق الإنسان أن قرار حكومة الاحتلال بإغلاق معبر كرم أبو سالم التجاري الوحيد بالكامل وتقييد حركة الواردات لغزة كليا من شأنه أن يقوض أسباب الحياة في القطاع لأن أثره سيكون كارثيا بوقف عمل المستشفيات

كما أن آثار القرار ستطال القطاعات الاقتصادية كافة لاسيما القطاع التجاري وقطاع الصناعة اللذان يعانيان من انهيار شبه تام، منوها إلى أن القيود الجديدة تأتي في ظروف بالغة القسوة يعانيها سكان القطاع حيث بلغت فيه معدلات البطالة في صفوف القوى العاملة 49.1% خلال الربع الأول من العام 2018م، وسجلت مستويات الفقر ما نسبته 53.0% أي ما يزيد عن نصف السكان في قطاع غزة هذا بالإضافة إلى أن ثلث سكان القطاع 33.7% يعانون من الفقر المدقع أي أن أسرهم غير قادرة على تلبية احتياجاتها الأساسية من المأكل والملبس والمسكن.‏

واستهجن المركز صمت المجتمع الدولي أمام تشديد حكومة الاحتلال الإسرائيلي للحصار ليشكل تهديدا جديا لحياة المدنيين في قطاع غزة و تدبيرا عنصريا لا يراعي أبسط المتطلبات الإنسانية لحوالي مليوني إنسان. من جهة أخرى وفيما يخص الخان الأحمر أكد المجلس التشريعي الفلسطيني أن انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي ضد سكان «الخان الأحمر» شرق القدس المحتلة الهادفة لتهجيرهم من أرضهم تشكل كارثة وجريمة حرب ضد الإنسانية وتطهيرا عرقيا لإخلاء القدس من أهلها الأصليين، داعيا لمواجهة مخطط الاحتلال وحماية السكان فالساحة الفلسطينية تشهد اليوم تصعيدا خطيرا في السياسات «الإسرائيلية» العنصرية وحملات القمع المنهجية التي تستهدف الوجود الفلسطيني وطمس الهوية الوطنية الفلسطينية وخصوصا في منطقة القدس وضواحيها لإنهاء قضيتي القدس واللاجئين وتمرير المخطط الأمريكي-الصهيوني المسمى بـ «صفقة القرن».‏

وندد المجلس بممارسة الاحتلال لأبشع مظاهر التهجير والاستئصال الفاشي بحق أهالي تجمع «الخان الأحمر» ، منوها أن الاحتلال لا يتوانى عن تنفيذ مخططاته العنصرية التي تصنف ضمن جرائم الحرب وجرائم الإبادة والجرائم ضد الإنسانية حسب منطوق القواعد الحقوقية والقوانين الدولية، وذلك بالتوازي مع سياساتها الإجرامية تجاه قطاع غزة وأهله الصامدين.‏

وأشار إلى أن حكومة الاحتلال تقود المنطقة مجددا نحو الانفجار الذي ستدفع ثمنه وتتحمل نتائجه وتداعياته الكارثية بفعل إجراءاتها وسياساتها الخطيرة التي أقدمت عليها مؤخرا، والتي تمثلت في التصعيد العسكري وزيادة وتيرة التدمير وقتل الأطفال المتعمد وتشديد الحصار على المعابر ومنع إدخال البضائع والكثير من الأصناف الأساسية للحياة.‏

وفي السياق ذاته حذرت المفوضة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني من العواقب الخطيرة لقيام كيان الاحتلال بإزالة تجمع الخان الأحمر في الضفة الغربية وتشريد سكانه لبناء مستوطنات صهيونية ،وقالت موغيريني في بيان لها إن الخان يقع في موقع حساس من المنطقة وإزالته وإزاحة سكانه مع خطط بناء مستوطنات جديدة في هذه المنطقة تعد أمورا غير قانونية وفقا للقانون الدولي .‏

ميدانيا شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس حملة اعتقالات ومداهمات بعد اقتحامها لمناطق متفرقة في الضفة الغربية المحتلة،كما اقتحم 345 مستوطنا صهيونيا أمس المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من قوات الاحتلال.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية