تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


غلوبال ريسيرش: أميركا تسلح وتمول الإرهابيين لاستمرار نزيف الدم السوري

وكالات - الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 7-3-2018
استعرض موقع غلوبال ريسيرش الكندي المواقف العدائية الأميركية ضد سورية، وخاصة في سنوات الحرب الإرهابية المفروضة عليها منذ سبع سنوات، وذلك في مقال للكاتب توني كارتالوتشي،

وقال: إن الحكومة الأميركية منذ عام 2012 سعت إلى استمرار نزيف الدم السوري من خلال تسليحها وتمويلها للتنظيمات الإرهابية، مشيراً إلى أنه منذ بداية الأزمة في سورية أصرّت أميركا على أن تعادي حكومة دمشق وتتعاون مع الإرهابيين الذين زرعتهم وصنّعتهم كي تستخدمهم في تحقيق سياساتها في سورية والمنطقة.‏

وأوضح الموقع الكندي أن مطالب أميركا باستهداف الدولة السورية هي ليست وليدة اللحظة بل هي منذ إعلان بوش الابن دول «محور الشر» بعد اعتداءات الحادي عشر من ايلول 2001، علماً أن سورية واحدة من الدول الرئيسة التي تحارب بشكل حقيقي تنظيم القاعدة والعديد من المجموعات الإرهابية.‏

وأضاف الموقع: اليوم تتمتع المناطق التي هي تحت سيطرة الحكومة بالسلام والأمن، حيث قامت القوات السورية بتحرير حلب، كما أنها تجهّز اليوم لإعادة الإعمار، فتحرير حلب لم يكن بعد التدخل والقصف الأميركي المزعوم للإرهاب، بل على العكس من ذلك تم تحرير حلب نتيجة للعمليات العسكرية السورية ودعم حلفائها التي تجري ضدّ الإرهاب.‏

وشدد الموقع على أنه إذا كانت أجندة الولايات المتحدة في سورية خطة إنسانية، فعليها أن تساعد الحكومة السورية في جهودها لتحسين الأوضاع الأمنية في جميع أنحاء البلاد، وبدلاً من ذلك نرى واشنطن تعمل بنشاط لتقويض هذه الجهود.‏

وفي الختام قال الموقع: إن الحرب على سورية تكشف أن العنف لا يزال قائماً في المناطق التي لا يزال الغرب وشركاؤه الإقليميون يسيطرون عليها، بما في ذلك تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي التي تغزو ريف سورية الشمالي وعفرين ناهيك عن الاحتلال الأميركي المستمر لشرق سورية.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية