تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


نظام أردوغان يتمادى بجرائمه.. دمار كبير بالمنازل في جنديرس.. والأحياء السكنية في عفرين تحت القصف المدفعي

سانا - وكالات - الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 7-3-2018
لم يكتف نظام أردوغان بما اقترفه من جرائم بحق الشعب السوري، عبر دعمه المتواصل للتنظيمات الإرهابية على مختلف أشكالها وتسمياتها، ولم يكفه أيضا ما سرقه من نفط ومصانع وآلات من حلب وغيرها،

وإنما تقوده أوهامه العثمانية إلى المضي قدما في جرائمه الإرهابية عله يحقق أطماعه التوسعية التي ما زالت تدغدغ مخيلته، في بسط هيمنته على أجزاء من الأراضي السورية.‏

وفي السياق واصلت قوات النظام التركي عدوانها السافر على الأراضي السورية عبر قصفها بمختلف أنواع الأسلحة منطقة عفرين وقراها ما تسبب باستشهاد 3 مدنيين ودمار كبير بالمنازل والبنى التحتية.‏

وأفاد مراسل سانا في حلب بأن قوات النظام التركي والمجموعات الإرهابية التابعة لها صعدت بعد ظهر أمس من عدوانها على القرى التابعة لناحية المعبطلى ما تسبب بوقوع دمار كبير في المنازل واستشهاد مدنيين أحدهما في الـ 75 من عمره إضافة إلى جرح مدني آخر في الـ 86 من عمره.‏

ولفت المراسل إلى أن قوات النظام التركي استهدفت المركز الطبي في منطقة جنديرس ما تسبب باستشهاد أحد أعضاء الكادر الطبي وإلحاق دمار كبير في المركز.‏

وكان مراسل سانا أفاد في وقت سابق بإصابة طفلتين بجروح نتيجة قصف قوات النظام التركي ومرتزقته من المجموعات الإرهابية بقذائف المدفعية الأحياء السكنية في مدينة عفرين.‏

إلى ذلك أشارت مصادر أهلية لـ سانا إلى ان القصف العنيف والمتواصل الذي تنفذه قوات النظام التركي ومرتزقته على منطقة جنديرس بعفرين خلف دمارا بالمنازل والممتلكات العامة والخاصة والبنى التحتية والمرافق العامة.‏

وتسبب العدوان التركي أمس باستشهاد وجرح 34 مدنيا على الأقل جراء القصف بمختلف أنواع الأسلحة على القرى والبلدات في منطقة عفرين.في السياق نقلت قناة الميادين عن مواقع كردية أن الطائرات التركية ارتكبت مجزرة الأحد في ناحية جنديرس أدّت إلى سقوط عدد من الضحايا المدنيين بين شهداء وجرحى.‏

وذكر مصدر طبي في مشفى عفرين أن المشفى استقبل 22 جريحاً أغلبهم من الأطفال أصيبوا بقصف القوات التركية على قرية بربنة التابعة لمنطقة راجو بالمدافع والأسلحة الثقيلة مبيناً أن من بين الجرحى 7 أطفال و10 نساء إصابات غالبيتهم خطرة جداً.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية