تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


تجليــــــــات شـــــــــعرية

ثقافة
الأحد 1-7-2018
بتداخل بين الشعر والرسم واللون نفذت شاعرية الفنانة فاطمة إسبر إلى لوحات معرضها نصوص تشكيلية الذي تقيمه حالياً في صالة سموقان بحي الرمل الشمالي في اللاذقية.

25 لوحة تشكيلية قدمها المعرض بألوان زيتية وتقنيات متعددة وصفتها الفنانة إسبر في حديثها لـ سانا الثقافية بالقول «كما أقرأ القصيدة وأشعر بالصور فيها أرغب أن يظهر النص الشعري في لوحاتي».‏

لوحات إسبر تأتي كما توضح نتيجة قطيعة تامة مع الطبيعة والأفكار والمدارس الفنية أثناء الرسم فهي تبحث في اللوحة واللون للوصول إلى عوالم جديدة لم تشاهدها من قبل فتخلق تشابكات لونية رسالتها الأساسية الإنسان ومشاعره الداخلية فيطفو فيها الألم والانحناء والحنين فيما يتضاءل الفرح.‏

يغلب اللون الداكن على أعمال إسبر ولاسيما الرمادي الذي يطبع معظم لوحاتها محملا إياها حزنا إضافيا وترى أن اللون الأزرق يتحول معه إلى دلالة على الغموض والعمق والبعد أكثر من كونه لوناً للصفاء والأمل لكنها تريد من اللونين أن يجتمعا معا ليتشكل مطر يغسل أوجاع السوريين التي أفرزتها هذه الحرب عليهم.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية